الخميس 2018/12/13 توقيـت بغداد
07901195815-07707011113    albaynanew@yahoo.com
جريدة يومية سياسية عامة مستقلة
لا ترتبط بحزب أو حركة أو جهة دينية أو سياسية
صاحب الإمتياز
ورئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
افتحوا المنطقة الخضراء ولتسقط كل المسميات
افتحوا المنطقة الخضراء ولتسقط كل المسميات
افتتاحية رئيس التحرير
أضيف بواسـطة albayyna
الكاتب
النـص :

*عبد الوهاب جبار
منذ العام 2003 والعراقيون يمضغون تسمية جديدة على اسماعهم تلك هي مفردة ( المنطقة الخضراء ) في اشارة الى مقر الحكومة العراقية ودوائرها الرسمية ذات الصلة وتمتاز المنطقة الخضراء التي تقدر مساحتها الاجمالية بحوالي (10) كيلو مترات مربعة بانها اكثر المناطق تحصينا حتى قيل انها حصن حصين يضم بين جنباته العديد من السفارات الاجنبية واكبرها على الاطلاق سفارة الولايات المتحدة الامريكية وغيرها من الدوائر الحكومية والاجنبية وقد اتخذها السياسيون العراقيون النافذون في المشهد السياسي مقرا وسكنا لعوائلهم الامر الذي رفع من درجة اليقظة والاحترازات الامنية واذكر جيدا ان رئيس الوزراء المنتهية ولايته السيد حيدر العبادي قد اصدر في شهر اب من العام 2015 توجيهات للقوات الامنية لوضع ترتيبات تتيح فتح المنطقة الخضراء امام المواطنين وحينها فرحنا ودبجنا المقالات للاشادة بالخطوة التي لم يكتب لها النجاح مع الاسف الشديد لاسباب يطول شرحها لكن العراقي «اللي مفتح باللبن»  يعرف جيدا «الفلم»  كاملا ..ومرت السنوات وظلت «الخضراء» مغلقة ولا تفتح ابوابها الا لاصحاب المعالي والذوات اما الشعب فهو خارج السياج امس شدد رئيس الوزراء المكلف بتشكيل الحكومة المقبلة عادل عبد المهدي خلال زيارته للبرلمان على ضرورة فتح القلعة الخضراء امام المواطنين وقال اننا نطلب الدعم من مجلس النواب لتنفيذ هذا المطلب لكسر الحاجز بين المواطن والمسؤول ..ونحن من جانبنا نقول سر يا عبد المهدي بخطوتك هذه لنفتح ابواب الخضراء امام الناس ولتسقط كل المسميات ومن يتذرع بالخوف على امن المسؤولين  عليه ان يسكن في الاحياء الفقيرة اولا  او يصمت ابد الدهر  .

* رئيس مجلس الادارة رئيس التحرير

المشـاهدات 222   تاريخ الإضافـة 11/10/2018   رقم المحتوى 8505
أضف تقييـم