السبت 2018/11/17 توقيـت بغداد
07901195815-07707011113    albaynanew@yahoo.com
جريدة يومية سياسية عامة مستقلة
لا ترتبط بحزب أو حركة أو جهة دينية أو سياسية
صاحب الإمتياز
ورئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
النائبة الأرملة
النائبة الأرملة
رأي
أضيف بواسـطة albayyna
الكاتب
النـص :

 
فايز الخفاجي

للمرة الاولى منذ تأسيس برلمان إقليم كردستان التقطت عدسات التلفزة النواب الجدد أثناء وصولهم إلى مبنى برلمان الاقليم فشوهد (جلال بريشان)راكبا دراجتة الهوائية مع صندوق لاستقبال شكاوى المواطنين ، أما البرلماني الثاني (ازاد كوزرجي) فأرتدى الزي القومي التركماني اما أرملة الصحفي كاوة كرمياني (شيرين أمين) فوصلت برفقة ابنها(امد) ولكن لم تأخذ قضيتها مساحة من الاهتمام الاعلامي .(شيرين أمين) أرملة الصحفي (كاوه گرمياني) دخلت برلمان كردستان ماسكة بيد ابنها الوحيد (آمد)، هذه السيدة فازت بمقعد في برلمان الأقليم عن (حركة التغيير) . الصورة التي غابت عن الاعلام العالمي لامرأة تتحدى قاتلي زوجها لتنتصر عليهم بطريقة ديمقراطية .(كاوه كرمياني) الذي أغتيل  يوم الجمعة 6 ديسمبر 2013 كان متخصصا بالتحقيقات في قضايا الفساد بالإقليم.قتل بعمر (32 عاما) برصاص مجهولين أمام منزله بمدينة (كلار) جنوب محافظة السليمانية. وكان كرمياني مراسلا في صحيفة “آوينة” الكردية ورئيسا لتحرير مجلة “رايلة”. وفي رد فعلها على جريمة الاغتيال أعلنت في حينها منظمة “مراسلين بلا حدود” أن هذه الجريمة أحدثت صدمة  ، وقدمت التعازي لذوي القتيل.وأشارت المنظمة الى أن السلطات المحلية كانت على علم بالتهديدات الموجهة الى الصحفي، وكان بوسعها تفادي الجريمة في حال اتخذت الاجراءات الضرورية. وأعربت المنظمة عن قلقها من الوضع فيما يتعلق بأمن الصحفيين في كردستان العراق وبقية مناطق البلاد. وأعلنت رئاسة اقليم كردستان بعد حادث الاغتيال أن قتل الأبرياء والصحفيين لا يجوز بأي شكل، وأن تلك الجرائم تؤثر سلبا على الاستقرار وتسيء لسمعة الإقليم.واستنكرت الرئاسة اغتيال كاوة كرمياني، واعتبرت هذه الجريمة عملا غير انساني
 

المشـاهدات 11   تاريخ الإضافـة 08/11/2018   رقم المحتوى 9503
أضف تقييـم