الإثنين 2019/9/23 توقيـت بغداد
07901195815-07707011113    albaynanew@yahoo.com
جريدة يومية سياسية عامة مستقلة
لا ترتبط بحزب أو حركة أو جهة دينية أو سياسية
صاحب الإمتياز
ورئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عرب وين.. طنبورة وين؟ماهكذا يساق الكلام ياوزارة الزراعة
عرب وين.. طنبورة وين؟ماهكذا يساق الكلام ياوزارة الزراعة
افتتاحية رئيس التحرير
أضيف بواسـطة albayyna
الكاتب
النـص :

عبد الوهاب جبار 

في عدد الامس كتبنا مقالاً تحت عنوان «حنطتنا» تحترق.. اوقفوا المؤامرة اشرنا فيه الى النيران المستعرة التي اضرمها مجرمون مخربون في حقول الحنطة والشعير في محافظات عراقية وفي توقيت متزامن هي (صلاح الدين وكركوك وديالى والنجف) لتأتي على مساحات شاسعة مزروعة بمحصولي الحنطة والشعير واشرنا بأن ما حصل ليس بسبب شهب ساقطة من السماء وانما بفعل فاعل وتدبير عقل تخريبي يرمي الى تحقيق اهداف يفهمها كل عراقي شريف ولكن المفاجأة اننا نطالع تصريحين متناقضين صادرين عن وزارة الزراعة احدهما يقول مانصه «ان ماتم حرقه من مخلفات الحقول في بعض المحافظات قضية علمية وليست تخريباً» وان حرق هذه المخلفات كان بهدف الاستفادة منها لاحتوائها على العناصر المعدنية والتي تعتبر مغذية للتربة» والتصريح الثاني ينسف الاول جملة وتفصيلا.
حيث يقول وزير الزراعة السيد (صالح الحسناوي) بعظمة لسانه انه تم عقد اجتماع طارئ ضم المفتش العام (لمياء داود كاظم) ومستشار الوزارة لنشاط الثروة الحيوانية (حسين علي) ومستشار الوزارة (مهدي ضمد القيسي) ومدير عام التخطيط والمتابعة السيدة (سوزان محمد جواد) تمخض عن تشكيل خلية ازمة لمتابعة حيثيات حرائق الحقول في عدد من المحافظات واكد الحسناوي ان حوادث الحرائق تؤدي الى الاضرار بالاقتصاد الوطني سيما بعد ان حقق انتاج المحاصيل الاستراتيجية نسباً متقدمة في مختلف المحافظات.. اذن ما نريد تكرار قوله ثانية وعاشرة وللمرة المليون  أن العراق يتعرض لمؤامرة اطرافها داخلية وخارجية وصولاً لتدمير اقتصاده وعلينا ان نفهمها صح ونفتش جيداً عن الاصابع التي تجيد وضع البنزين جنب سنابل الحنطة.. وقديماً قالوا: عرب وين.. طنبورة وين؟.
* رئيس مجلس الادارة رئيس التحرير

المشـاهدات 201   تاريخ الإضافـة 21/05/2019   رقم المحتوى 16694
أضف تقييـم