الثلاثاء 2019/7/23 توقيـت بغداد
07901195815-07707011113    albaynanew@yahoo.com
جريدة يومية سياسية عامة مستقلة
لا ترتبط بحزب أو حركة أو جهة دينية أو سياسية
صاحب الإمتياز
ورئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
المجتمع المدني اساس بناء الدولة
المجتمع المدني اساس بناء الدولة
شؤون عراقية
أضيف بواسـطة albayyna
الكاتب
النـص :

 
حسن فخري السامرائي

مفهـوم المجتمع المدني ليس مفهوما تابثا،إنما يكتسب مدلوله من السياق الثقافي الذي نشأ فيه، هو ذلك الحيز الإجتماعي والأخلاقي،الواقع بين الأسرة والدولة (المجتمع المدني لديه يتكون من الأسرة والمجتمـع المـدني والدولة) . ويشمل كل الأفراد الذين يتنافسون من أجل مصالحهم الخاصة لتحقيق حاجاتهم المادية، ولهذا فهو بحاجة مستمر إلى المراقبة الدائمة مـن طـرف الدولة. فالدولة هي الضامن للنظام والقانون والتوازن بـين المتنافسين بواسطة أجهزتها كالقضاء والشرطة. ولتحقيق تلك الأهداف أن الأفراد يتكتلون في المجتمع كما يرى هيجل في شكل مؤسسات حرة وجماعات مصلحية مستقلة، يقوم بينهم إعتماد متبـادل وتتشـكل لديهم نظرة خاصة اتجاه الأشياء، ويعملون من أجل تحقيق غاياتهم، ولكـن فـي إطار القوانين التي تضعها الدولة ، حيت يؤكد مختصون أن هذا المجال له منطقه وديناميكيته الخاصة به، والتي من المهم أن تكون متميزة عن تلك التي للأفراد المنعزلين أو للعائلة من ناحية، وللدولة من ناحية أخرى، ان الدولة تشير إلى مجموعة المؤسسات والممارسات التي تتمركز عن وعي وبشكل مباشر على ما هو عام، حول تحقيق الخير الأسمى من الحرية لكل المواطنين. إن مهمة الدولة تتحدد في بناء شروط الحرية الجماعية لممارسة الفعل السياسي. بهذا المعنى فمجال تدخل الدولة يشمل التنظيمات الأساسية للأفراد والوظائف العمومية , وان مهمة الدولة هو حماية الفضيلة المدنية المرتبطة بشرط و عنصر العقلانية و الحرية . ففي نظره ان الدولة تمثل الدولة قمة نظام الحق الذي طوره خلال فلسفة الحق كنظرية دافع عنها . إن الملاحظة الاساسية والمركزية و التي يمكن استنباطها لبناء دولة عقلانية تضمن بناء الحرية.وان مهمة المجتمع المدني هي التوفيق بين متطلبات وتوقعات المجتمع المدني من ناحية، وقرارات وقوانين الدولة من ناحية أخرى. وتتحقق الحرية في الحياة الأخلاقية لأن مؤسسات وممارسات الحياة الأخلاقية المعاصرة هي دور متمم للخلفية الاجتماعية الكافية بذاتها بالشكل الأدنى، والتي فيها يمكن للفاعلين أن يطوروا ويعززوا قدرات الفعل الحر الانشطة الذاتية ، على اعتبار ان الحياة الأخلاقية شرط لبناء الفضيلة المدنية داخل الدولة , لان تشجع الافراد على القبول بقرارات الدولة من جهة و الترابط فيما بينهم من جهة ثانية عبر روابط اخلاقية ووجدانية . بناء الدولة و الحفاظ عليه يعتبر اسمى فضيلة مدنية يمكن بناؤها لانها تسمح بالحفاظ على استمراريتها و ضمان بقائها , و هنا يفهم سر تسامح هيجل مع بعض الشخصيات المستقلة و التي قد تسبب بعض القلق لاستقرار المجتمع و الدولة . الحفاظ على الدولة هي وظيفة سامية تتحقق عبر انخراط افراد المجتمع في مؤسسات اخلاقية مثل الاسرة من اجل تنشئتهم تنشئة اخلاقية تعلي من قيم الحق و العقل و الحرية . ويستجيب هيجل للقلق القديم عن التأثيرات المزعزعة للاستقرار عن الذاتية، والتي تؤكد أن النظام الاجتماعي يمكن أن يتسامح بدرجة كبيرة مع الشخصية المستقلة والذاتية لكن لو تحقق الشرط المحوري فقط، وهو أن مواطنيه يجب أن يكون أعضاء في مؤسسات أخلاقية تغرس فيهم قيم وأهداف وقناعات، حيث عندما يتشاورون في آرائهم وقناعاتهم عما يفعلوه، فإنهم يعززون ويدعمون هذا النظام بدلاً من تمزيقه، غير انه اخرين يعتبرون ان الاسرة كفضاء لبناء الروابط غير كاف و غير قابل للتعميم لأن روابط التضامن و التعاون تمتد فقط للعلاقات القريبة للشخص وللأصدقاء، في حين الحفاظ على البنية المؤسسية الحاضنة للدولة يفترض شرط التطوع وهو تصريف جهد ذاتي لخدمة الاخرين وهو الامر الذي لا يتحقق خارج الاسرة , و انما في شبكات و تنظيمات وسيطية بين الدولة و المجتمع . ان بناء المواطنة الصالحة في دولة عقلانية يتم عن طريق بناء مؤسسات اجتماعية صلبة و قوية مثل الا سرة و تنظيمات المجتمع المدني , حيت يتم تكوين مواطنين مؤمنين بقيم الفضيلة المدنية و يطبقونها في سلوكهم , و بالتالي بناء نموذج سلوكي يتطابق فيه الذاتي و الموضوعي , الفردي و الدولة .اي ان الفرد يقتنع انه لا يستطيع ممارسة حريته الا في وجود نظام اجتماعي يحترم هذه الحرية , وبالتالي فان ممارسة الذاتية لا تتحقق الا بممارسة الموضوعي , اي عندما يدرك فرد ما فضائل المواطن الصالح، فإنه يعمل على استقرار وحماية الخلفية السياسية والاجتماعية المطلوبة، لأن تكون حريته ممكنة. إنه يريد حريته، وفي هذا المعنى يتمتع بحرية موضوعية بقدر ما هي حرية ذاتية. المجتمع المدني يعتبر اساسا صلبا لبناء و تاسيس الدولة , هو ليس مجموعة من المؤسسات التي تتاسس على قيم فكرية و روحية كما اعتقد هيجل لكنها ترجمة لمقتضيات و شروط البنية التحتية الخاصة بعلاقات ووسائل الانتاج وتشمل كل عناصر الانتاج المادي وشبكته و علاقاته و يعتبر المجتمع المدني نتيجة الصراع الطبيفي واحد نتائجه الاساسية , لان ماركس يعتبر ان المجتمع المدني هو مجتمع الانتاج والاقتصاد و البنيات التحتية . 

المشـاهدات 68   تاريخ الإضافـة 13/06/2019   رقم المحتوى 17467
أضف تقييـم