الإثنين 2019/9/23 توقيـت بغداد
07901195815-07707011113    albaynanew@yahoo.com
جريدة يومية سياسية عامة مستقلة
لا ترتبط بحزب أو حركة أو جهة دينية أو سياسية
صاحب الإمتياز
ورئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
التحالف الدولي يعلن امتثاله لطلب عبد المهدي بضبط حركة طيرانه ونائب يتوقع صعوبات لهذه الاسباب
التحالف الدولي يعلن امتثاله لطلب عبد المهدي بضبط حركة طيرانه ونائب يتوقع صعوبات لهذه الاسباب
أخبار العراق
أضيف بواسـطة albayyna
الكاتب
النـص :

مصدر يكشف عن تجاهل مطالبات باتخاذ اجراءات ضد النواب المتغيبين.. والمفوضية تحدد موعد تسجيل الاحزاب لخوض الانتخابات المحلية

سائرون يكشف عن “تحشيد برلماني” كبير للتصويت على اخراج القوات الامريكية من العراق

الحكيم يبحث مع السفير الامريكي اعتماد الحوار لمعالجة مشاكل المنطقة.. والحكمة: بعض الساسة يستغلون الجثث لإثارة الفتنة

قانوني: دوائر الإدعاء العام يجب ان تحل محل مكاتب المفتشين العموميين لإنهاء ظاهرة الفساد

كتب المحرر السياسي
 

أعلن التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة في العراق امتثاله لتوجيهات الحكومة العراقية التي صدرت مؤخراً بمنع تسيير أي طائرة في أجواء البلاد، إلا بإذن من رئيس الوزراء. وقال التحالف في بيان له ان قياديين كبار منه التقوا مسؤولين من وزارة الدفاع العراقية لمناقشة توجيهات رئيس الوزراء (عادل عبد المهدي)، بشأن حركة طيران التحالف. وتابع انه كضيف ضمن الحدود السيادية للعراق، يمتثل لجميع القوانين والتوجيهات من حكومة العراق، وسيمتثل على الفور لجميع التوجيهات الواردة من شركائنا العراقيين أثناء قيامهم بتنفيذ أمر رئيس الوزراء.
على صعيد ذي صلة أكد عضو لجنة الامن والدفاع البرلمانية (سعران الاعاجيبي)، امس السبت، ان قرار رئيس الوزراء (عادل عبد المهدي) بالغاء كافة الموافقات الخاصة بالطيران في الاجواء العراقية قرار مهم وصحيح، مشيرا الى ان القرار سيلاقي بعض الصعوبات العسكرية. وقال الاعاجيبي، نحن بحاجة الى تنفيذ هذا الامر بشكل دقيق، لكنه بصراحة سيلاقي بعض الصعوبات من القوات المسلحة وخاصة الدفاع الجوي، لافتا الى انه من خلال الاطلاع على الكثير من التفاصيل والمتابعات المستمرة فاننا نعتقد ان الدفاع الجوي لازال الحلقة الاضعف بالقطعات العسكرية العراقية. واكد الاعاجيبي، أن الدفاع الجوي دائما يكون بحاجة الى عنصرين اساسيين هما عنصر المراقبة والكشف وعنصر الدفاع، بالتالي فان وجود اجهزة كشف متقدمة لاي نشاط جوي مريب يعقبها وجود قوة دفاع صاروخية متقدمة لردع هذا النشاط المشبوه جميعها ادوات اساسية ينبغي توفرها في الدفاعات الجوية العراقية لتنفيذ الامر بالشكل الصحيح والدقيق.
على صعيد آخر كشف مصدر برلماني، امس السبت، عن تجاهل مطالبات باتخاذ اجراءات ضد النواب المتغيبين، مبينا ان جميع جلسات البرلمان خلال عامه التشريعي الأول شهدت غيابات لنواب. واضاف ان جميع جلسات البرلمان خلال عامه التشريعي الأول شهدت غيابات لنواب، موضحا أن بعض النواب الفائزين لم يحضروا ولا جلسة واحدة، ولم يتم اتخاذ أي إجراء بحقهم، على الرغم من وجود ضوابط تتيح استبعاد أي نائب يتجاوز السقف المحدد للغيابات.
من جانب آخر أكدت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، أن الأول من تشرين الأول المقبل هو آخر موعد لتسجيل الأحزاب الراغبة بخوض الانتخابات المحلية. وقال عضو مجلس المفوضين (حازم الرديني) ، إن على الأحزاب التسجيل قبل الأول من تشرين الأول حتى تكون مهيئة للانتخابات المقبلة قبل 6 أشهر من إجرائها”.
وفي التطورات ايضاً أكد النائب عن تحالف سائرون (صادق السليطي) ، أن هناك تحشيدا برلمانيا كبيرا داخل مجلس النواب للاسراع بتشريع قانون اخراج القوات الامريكية من العراق  خلال المرحلة المقبلة، مشيرا الى جمع أكثر (١٠٠) توقيع نائب رافضين لبقاء القوات الأمريكية في العراق.
من جانبه بحث زعيم تيار الحكمة المعارض السيد (عمار الحكيم)، اعتماد الحوار لمعالجة مشاكل المنطقة خلال لقائه السفير الامريكي (ماثيو تولر) في بغداد. وذكر الحكيم ، إن “العلاقات الثنائية بين العراق والولايات المتحدة الامريكية وسبل تعزيزها بما يخدم مصالح البلدين ، وتطورات المشهد السياسي في العراق والمنطقة ، كانت ابرز الملفات التي بحثناها خلال استقبالنا السفير الامريكي في بغداد (ماثيو تولر).
وفي التطورات ايضاً اكد النائب عن كتلة الحكمة المعارضة (حسن فدعم) ، على استغلال موضوعة الجثث التي دفنت في كربلاء لإثارة الفتنة الطائفية. وقال فدعم ، إن” بعض الساسة الذين يؤججون الفتنة اليوم، قد تركوا بالأمس محافظاتهم وهربوا الى دول الجوار عند دخول داعش”. وأضاف انهم ” اليوم يستغلون قضية الجثث لاستثمارها في اثارة الفتنة”.
وفي شأن آخر اكد الخبير القانوني (علي التميمي)، ان دوائر الادعاء العام يجب ان تحل محل مكاتب المفتشين العموميين في الوزارات، مبيناً ان قانون الادعاء العام رقم ٤٧ لسنة ٢٠١٧ اوجب ان تكون هناك دائرة للادعاء العام في كل وزارة وهي كانت البديل عن دوائر المفتشين العموميين. وقال التميمي في منشور على صفحته في “فيس بوك” ، ان “مكاتب المفتشين العموميين تعمل وفق امر سلطة الائتلاف ٥٧ لسنة ٢٠٠٤، وحسب تقرير الشفافية الدولية فإن العراق على رأس قائمة الفساد الإداري والمالي العالمي، ولم تكن هذه الدوائر قادرة على إنهاء هذه الظاهرة أو حتى الحد منها”.
 

المشـاهدات 108   تاريخ الإضافـة 18/08/2019   رقم المحتوى 19463
أضف تقييـم