الإثنين 2019/9/23 توقيـت بغداد
07901195815-07707011113    albaynanew@yahoo.com
جريدة يومية سياسية عامة مستقلة
لا ترتبط بحزب أو حركة أو جهة دينية أو سياسية
صاحب الإمتياز
ورئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
نبيل عباس: نفط الوسط ولد بطلا.. وتقليص الميزانية يهدد طموحنا.. العمل الإداري تحد جديد.. ولا مفر من الاعتزال
نبيل عباس: نفط الوسط ولد بطلا.. وتقليص الميزانية يهدد طموحنا.. العمل الإداري تحد جديد.. ولا مفر من الاعتزال
رياضة محلية وعالمية
أضيف بواسـطة albayyna
الكاتب
النـص :


الانتماء والولاء للفريق في عالم الاحتراف بات عملة نادرة حيث يسعى اللاعب والمدرب والإداري للبحث عن مصلحته في اختيار العقد الأفضل.
لكن هذه القاعدة لا تعمم على الجميع فهناك من ارتبط اسمه بنادي محدد وأخلص له لاعبا وتدرج في عدة مواقع بعد أن وجد أجواء مشجعة للبقاء والاستمرار في العمل بهذا النادي.
نبيل عباس لاعب المنتخب الوطني السابق المتوج بلقب كأس آسيا 2007 مع أسود الرافدين التحق بنادي نفط الوسط واستمر معه لمدة 6 مواسم قبل أن يعلن اعتزاله الموسم الحالي ويتجه للعمل مديرا إداريا للفريق.
 حوار مع النجم الدولي السابق نبيل عباس للوقوف على أبرز المحطات في مسيرته وطموحه بالعمل الإداري:

كيف تقيم مسيرتك مع نادي نفط الوسط؟
لاشك أنها مسيرة مميزة لأنها شهدت تفاصيل مميزة لا تتكرر مع الأندية الأخرى حيث التحقت بالنادي موسم 2013–2014 وتوجنا بلقب دوري الدرجة الأولى وتأهل الفريق للدوري الممتاز ليحقق بفترة قياسية إنجازا مميزا.
وفي أول موسم للفريق في الدوري الممتاز خطفنا اللقب بقيادة المدرب عبدالغني شهد ليكون نفط الوسط أول فريق عراقي يتوج بلقب الدوري الممتاز بذات السنة التي صعد خلالها من دوري الدرجة الأولى إلى الدوري الممتاز.
واستمرت المسيرة ففي الموسم التالي حصلنا على لقب وصيف الدوري، ثم في الموسم الذي يليه حصلنا على لقب وصيف كأس العراق وشاركت مع الفريق في دوري أبطال آسيا وبطولة الأندية العربية كل هذه الإنجازات خلال 5 مواسم فقط في الدوري الممتاز.
رغم حداثة النادي لكنه بات يعد من الأندية المميزة.. ما السر وراء ذلك؟
نعم نادي نفط الوسط ولد بطلا وفريقا متميزا وله ثقله في الدوري المحلي بل تعدى المحلية والعربية وبات فريقا قاريا بحكم مشاركاته في البطولة الآسيوية، وهذا التميز جاء من العمل الإداري المميز حيث يضم مجلس الإدارة مجموعة من المحبين لهذا النادي ويعملون بإخلاص وبالتالي جنوا ثمار عملهم من خلال الإنجازات التي حققها الفريق.
بعد مسيرة مميزة هل وصلت لقناعة بإعلان الاعتزال؟
هذا حال كرة القدم لكل بداية نهاية لكن عزائي الوحيد أن العمل متواصل في المجال نفسه ولم أبتعد كثيرا عن الكرة، وأنا شخصيا مقتنع بما قدمته مع المنتخب الوطني ساهمت مع الفريق بتحقيق أغلى الألقاب كأس آسيا 2007 ومع نفط الوسط تذوقت التتويج المحلي وبالتالي الاعتزال جاء بعد مسيرة مميزة والحمد لله.
لماذا اتجهت للعمل الإداري وليس الفني؟
بعد قرار الاعتزال لابد من التخطيط لمستقبلي بشكل دقيق وبعد التفكير وجدت العمل مديرا إداريا للفريق فيه الكثير من الفائدة الإدارية والفنية حيث أن العمل مع إدارة مميزة مثل إدارة نفط الوسط التي خلقت لفريقها هوية بهذه السرعة تعد إدارة نوعية، وكذلك لأكون قريبا فنيا من مدرب محنك ومحترم بحجم المدرب راضي شنيشل وبالتالي رأيت أن مهمة العمل الإداري ستعود علي بالفائدة في الشقين لذلك لم أفرط بهذه الفرصة.
كيف ترى مستقبل نفط الوسط في الموسم المقبل؟
النادي يسير بخطوات واثقة ومميزة. التعاقد مع مدرب قدير مثل راضي شنيشل الذي عمل وفق استراتيجية التعاقد مع لاعبين شباب ومميزين سيكون بناء حقيقيا للفريق في الموسم المقبل والذي يليه بالإضافة إلى وجود إدارة واعية.
الإدارة والجهاز الفني يسعون لوضع خطة ثلاثية تستمر لمدة 3 مواسم وفق سقف طموحات مميزة بالمنافسة على اللقب لكن تقليص الموازنة يهدد هذه الخطة، ومع ذلك أطمح في أن يكون نفط الوسط من أندية المقدمة إن شاء الله.

المشـاهدات 87   تاريخ الإضافـة 25/08/2019   رقم المحتوى 19766
أضف تقييـم