الإثنين 2019/9/23 توقيـت بغداد
07901195815-07707011113    albaynanew@yahoo.com
جريدة يومية سياسية عامة مستقلة
لا ترتبط بحزب أو حركة أو جهة دينية أو سياسية
صاحب الإمتياز
ورئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
في وطن تعصف به ريح “الصراع السلطوي” من كل جانب.. وتأكل لحمه الازمات.. لابد من وضع النقاط على الحروف
في وطن تعصف به ريح “الصراع السلطوي” من كل جانب.. وتأكل لحمه الازمات.. لابد من وضع النقاط على الحروف
أخبار العراق
أضيف بواسـطة albayyna
الكاتب
النـص :

لات وقت انتظار.. صارح شعبك يارئيس الوزراء وكاشفه بالحقيقة كي يعرف غاطس الاشياء والضغوط التي تكبلك حد التعويق 

المعارضة تشكل حكومة ظل والصدر يعلن نهاية الحكومة.. ونائب يقول: اقالة عبد المهدي اصبحت وشيكة وآخر يحذر من المجهول

ابو رغيف: ازدواجية العمل السياسي ماعادت تنطلي حتى على البسطاء.. والصافي يؤكد: الاصلاح والفساد لايجتمعان ابداً كمنهج الحسين (ع) ويزيد

عبد المهدي في الصين نهاية الشهر الحالي ومكتبه يكشف تفاصيل الاتصال الهاتفي بينه وبين بن سلمان

كتب المحرر السياسي

في وطن تعصف به ريح « الصراع السلطوي» المحتدم من كل جانب وتأكل من لحمه الازمات التي يصطنعها الشركاء اصطناعاً لابد من وضع النقاط على الحروف ولابد من قيام السيد رئيس الوزراء (عادل عبد المهدي) بمصارحة الشعب ومكاشفته بالحقيقة كاملة غير منقوصة كي يعرف العراقيون غاطس الاشياء كما هي ويعرفوا جيداً حجم الضغوط التي يتعرض لها الرجل وبالتالي تحد من قدرته ومساعيه في انجاز برنامجه الحكومي او تكبيل يديه وتحول دون اتخاذ قرارات شجاعة وفورية وصارمة بودنا ان نقول للسيد رئيس الوزراء لات ياسيدي وقت انتظار وان شعبك يريد ان تكاشفه وتقول له بشأن ما يدور ويمور وهو يعرف جيداً أي الشعب ان ثمة قوى ودولة عميقة هي من تتحكم وهي من تعوق كل ما من شأنه ان يفتح الطريق سالكاً نحو بناء دولة مزدهرة ومتقدمة.. في وطن تتسارع التطورات السياسية بشكل يجعلنا امام صورة مشهد سياسي حافل بالمفاجآت والتطورات المفتوحة على آت لا نعرف بالضبط شكله لابد ان يتكاتف الجميع ويرتقي الى مستوى المسؤولية الوطنية فالكل شركاء وليس من حق احد ان يقول «اني شعليه».
وفي التطورات يعتزم تيار الحكمة الذي اعلن المعارضة مسبقاً إعلان «حكومة الظل» بواقع (22) وزيرا رديفا لمراقبة الاداء الحكومي وايجاد حلول للمشكلات التي تواجه الدولة. ويحاول الفريق المعارض استقطاب نواب من كتل مختلفة لتحقيق عتبة الـ (100) نائب مؤيد ومساند لـ»حكومة الظل» في البرلمان. ويقول نائب الامين العام لجبهة المعارضة الوطنية (فادي الشمري) إن «تيار الحكمة يجري مفاوضات مع قوى سياسية ومجتمعية جديدة ناشئة لتشكيل جبهة المعارضة»، لافتا إلى ان الجبهة ستعلن «برنامجها الجديد خلال اسابيع». ويضيف الشمري أن «الاعلان عن الجبهة الوطنية وحكومة الظل سيكون في اقل من شهرين وسيتم الكشف عن اسماء الجهات والقوى والشخصيات السياسية والنواب المكونة لها».على صعيد ذي صلة اعلن زعيم التيار الصدري السيد (مقتدى الصدر)، عن نهاية الحكومة العراقية، فيما هدد باعلان البراءة منها في حال عدم اتخاذها اجراءات صارمة. وقال الصدر في تغريدة له على حسابه الرسمي في تويتر، الوداع ياموطني، حيث يعد ذلك اعلانا لنهاية الحكومة العراقية. واضاف ان ذلك يعد تحولا من دولة يتحكم بها القانون الى دولة شغب، مشيرا الى انه اذا لم تتخذ الحكومة اجراءاتها الصارمة فأني اعلن براءتي منها.وفي الشأن ذاته اعتبر النائب (جواد الموسوي)، ان إقالة رئيس مجلس الوزراء (عادل عبد المهدي) اصبحت قريبة جدا، داعيا اياه الى اتخاذ اجراءات صارمة لتعضيد وتقوية الدولة ومكافحة الفساد. وقال الموسوي، إنه طيلة سنة كاملة لم نشعر ان عبد المهدي رئيسا للحكومة، فقط كان عمله بروتوكوليا جدا في وقت نحتاج فيه الى رئيس وزراء حازم وشجاع وقوي على الفساد والمفسدين.من جانبه رأى النائب عن تيار الحكمة (جاسم البخاتي)، أن تغريدة زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر بشأن إعلان نهاية الحكومة، هي دليل على الوصول إلى مرحلة عدم الانسجام والتأييد للحكومة، داعياً الحكومة إلى إعادة النظر بكل ما قدمته والا فإن الأمور ستذهب إلى المجهول. وقال البخاتي، إن الحكومة سبق لها وأن قدمت برنامجاً حكومياً من عدد كبير من المفردات لكن وبعد مرور عام كامل وجدنا أن نسبة التنفيذ الفعلي لمواد البرنامج لم تكن بمستوى الطموح. وأضاف، أن الحكومة قدمت العديد من الوعود كتوزيع أراضٍ سكنية وتحسين مفردات البطاقة التموينية وحزمة من الخدمات وحل مشكلة البطالة وجميعها لم تفِ بها ولم يتحقق منها شيء ملموس ما ولد إحباطاً لدى العراقيين وأرسل لهم رسالة بأن الحكومة غير قادرة وغير ملتزمة ببرنامجها.
وفي الشأن السياسي أنتقد المتحدث الرسمي لتيار الحكمة الوطني، (نوفل أبو رغيف)، إزدواجية العمل السياسي. وقال أبو رغيف في تغريدة له على تويتر سبق وذكرنا لمرات عديدة، بأن الطريقة الازدواجية في الطرح والعمل السياسي ما عادت تنطلي حتى على البسطاء، ومن المعيب الاستمرار بها لأن الشارع أصبح يقرأ المواقف بشكل واضح. وأكد ان لا مجال للمراوغات التقليدية، فالماء والنار لا يُمسَكان بيد واحدة. وأضاف أبو رغيف إنه زمن الفرز والعناوين الواضحة.
من جانبه أكد ممثل المرجعية الدينية العليا، في كربلاء المقدسة السيد (أحمد الصافي)، ان منهج الإصلاح ومنهج الفساد لا يلتقيان أبداً كمنهج الإمام الحسين (عليه السلام) ويزيد بن معاوية. وقال السيد أحمد الصافي في خطبة الجمعة التي ألقاها من داخل الصحن الحسيني الشريف، قال الإمام الحسين عليه السلام {مثلي لا يبايع مثله} ويقصد به يزيد بن معاوية، وبهذه الجملة البلاغية بين الإمام {ع} طريقة التعامل مع الطرف الآخر لانهما منهجان مضادان لايجتمعان أبداً. وأضاف بين المنهجين تمام المنافرة والمضادة وان أدى ذلك الى سفك دماء الامام الحسين {ع} فعند الامام صلاح والطرف الآخر فساد وإستحالة إجتماع الصلاح والفساد معاً.
وفي التطورات ايضاً أعلنت وزارة الخارجية، عن زيارة رئيس الوزراء (عادل عبد المهدي)، الى جمهورية الصين الشعبية المقررة نهاية شهر أيلول الحالي. وذكر بيان للوزارة صدر عنها مؤخرا، ان دائرة آسيا واستراليا في وزارة الخارجية نظمت الأربعاء الماضي، اجتماعا تشاوريا لعدد من ممثلي الوزارات والمؤسسات العراقية. وأضاف انه تم خلال الاجتماع مناقشة ما تم التوصل اليه بشأن مذكرات التفاهم والاتفاقيات التي من المؤمل توقيعها خلال زيارة رئيس الوزراء الى جمهورية الصين الشعبية نهاية الشهر الجاري فضلا عن القضايا التي يود الجانب العراقي مناقشتها مع الجانب الصيني خلال الزيارة.
على صعيد ذي صلة كشف المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء (عادل عبد المهدي)، تفاصيل الاتصال الهاتفي بين الاخير وولي العهد السعودي محمد بن سلمان، مؤكداً أن الجانبين بحثا تنسيق جهود البلدين للسيطرة على أسواق النفط. وقال المكتب ، إن رئيس مجلس الوزراء (عادل عبد المهدي) تلقى اتصالا هاتفيا من ولي العهد السعودي الأمير (محمد بن سلمان).

المشـاهدات 221   تاريخ الإضافـة 08/09/2019   رقم المحتوى 20209
أضف تقييـم