الأربعاء 2019/10/23 توقيـت بغداد
07901195815-07707011113    albaynanew@yahoo.com
جريدة يومية سياسية عامة مستقلة
لا ترتبط بحزب أو حركة أو جهة دينية أو سياسية
صاحب الإمتياز
ورئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
المهندس فاضل محمد كاظم مدير عام شركة المعتصم التابعة لوزارة الاعمار والاسكان في حوار لـ(البينة الجديدة)
المهندس فاضل محمد كاظم مدير عام شركة المعتصم التابعة لوزارة الاعمار والاسكان في حوار لـ(البينة الجديدة)
حوارات
أضيف بواسـطة albayyna
الكاتب
النـص :

المعتصم شركة مقاولات عامة احدى تشكيلات وزارة الاعمار والإسكان والبلديات العامة نفذت مجموعة من المشاريع التي كانت متوقفة في الغالب بسبب التوقف التام للمشاريع عام 2014 بعد الهجمة البربرية التي حصلت على البلد

يوجد لدينا العديد من المشاريع المتوقفة ومنها في الرمادي/ قضاء الفلوجة حيث نتوقع ان يتم إنجازه قبل المدة المقررة له

كان لدينا سابقا مشروع لانشاء عدد من المدارس  الا انه تلكأ في حينها بسبب التخصيصات المالية وحصل هناك تنازل للشركاء

انا اعتبر الجسور البنى التحتية الرئيسية لحركة السكان والتنقل والبضائع فشريان العمل وديمومة الحياة هي الجسور لانها تؤدي الى التواصل بين طرفي النهر أينما كانت

معالي الوزير رجل منضبط ودقيق ويتابع بشكل مفصل كل المشاريع والاعمال ويتواصل بشكل مستمر مع كل دائرة ومشروع ومحافظة فهو يدخل في كل المفاصل وخصوصا الذي يتعلق بالمواطن بالذات 

المحافظات وحتى بعض الدوائر لاتشجع الشركات الحكومية على العمل والتنفيذ رغم ان أسعارنا هي دون الكلفة التخمينية

اجرى الحوار / وسام نجم 

المعتصم هي شركة مقاولات عامة احدى تشكيلات وزارة الاعمار والإسكان والبلديات العامة، قامت بتنفيذ مجموعة من المشاريع التي كانت متوقفة في الغالب بسبب التوقف التام للمشاريع عام 2014 بعد الهجمة البربرية التي حصلت على البلد، إضافة الى الازمة المالية والأمنية، ومن المؤكد ان المشاريع التي تتوقف تحصل اضرار فيها، كمشروع وكمقاول، لان أي تأخير سوف يؤدي الى اضرار واندثارات، وفي حالة إعادة المشروع مرة أخرى فانه يتطلب فترة من الزمن لترتيب هيكلته ولملمة كل مستلزماته من اليات.
 ان شركة المعتصم عبارة عن شركة الجهاد والتي تم تحويلها اليها في ثمانينيات القرن الماضي، وتخضع لقانون رقم 22 لسنة 1997، وهذا القانون خاص بالشركة، وتضم مجلس إدارة ورئيس المجلس الذي امثله انا، وهي دائرة عامة تعمل بقانون وضوابط وتضم كوادر متمكنة وكفوءة .

واقولها وبكل اسف، ان هناك ضررا كبيرا حصل لمشاريعنا بسبب سرقة مواد وتلف اليات وتضررها، ولله الحمد فاننا نقوم بمعالجة هذه المشاكل تباعا، كما ان المشاريع التي باشرنا بها على منحة صندوق الاعمار، منها مشروع جسر كركوك – تكريت في منطقة مريم بيك، وهذا المشروع انجز افتتحه السيد المحافظ على عجل، وفيه بعض الأنقاض والمقتربات التي سوف تكتمل خلال أيام، علما انه قد دخل الخدمة، ولدينا هناك مشروع جسر الرفاعي في قضاء الرفاعي في محافظة ذي قار، وهو جسر حديدي انقذ القضاء من ازمة التنقل بين طرفي النهر، وهو الان داخل في الخدمة بعد ان تم إنجازه بالكامل، رغم وجود بعض المستحقات المادية كونه ضمن مخصصات المنافع الاجتماعية للشركة الماليزية المتعاقدة مع شركة نفط ذي قار، إضافة الى مجموعة مشاريع في الناصرية ومنها الجسر الكونكريتي الذي يتضمن جزئين، جزء حديدي وجزء كونكريتي، اما في شمال الناصرية، فهناك مشروع ماضين فيه بنسب انجاز عالية جدا.
مضيفا: ان هذه المشاريع التي تم ذكرها تتم متابعتها من قبلنا بشكل يومي حثيث عن طريق الاتصال بمدير المشروع او مدير الطرق وماضون في ذلك، ولله الحمد فاننا نفتخر بان الاعمال تنجز وفق ارقى المواصفات وبدقة عالية وبشكل مرضٍي وبدليل كل المتواجدين في المشاريع والزائرين من مسؤولين ومواطنين.
مسترسلا بالقول: ان هناك مشروع اخر في الناصرية تمت احالته علينا قبل فترة قصيرة، بعد ان تم سحب العمل من شركة اجنبية، وهو عمل مكمل للمرحلة الثانية في تقاطع الجبايش وصولا الى المصب العام.
• ماذا عن المشاريع المتوقفة في المناطق المحررة؟
- يوجد لدينا العديد من المشاريع المتوقفة فيها ومنها في الرمادي/ قضاء الفلوجة، حيث نتوقع له ان يتم إنجازه قبل المدة المقررة له، والذي يحظى بمتابعة شبه يومية مني ومن مدير القسم، إضافة الى ايفادات مستمرة للمتابعة مع مدير المشروع وطرق الانبار، لان هذا المشروع يعتبر حيويا جدا ونبدي له اهتماما خاصا جدا، لعدم وجود وسائل غير الجسر القديم الذي تعرض الى اضرار كبيرة تعرقل عبور الاليات الثقيلة، حيث ان الجسر يعمل ولكن بمحدودية، وهذا يحتم ضرورة إنجازه بالسرعة القصوى، وهناك توجيه من معالي الوزير الاستاذ بنكين ريكاني بعدم إيقاف أي مشروع، وتعهد لنا بصرف أي مبلغ ويسعى لاستحصال مبالغ، وهذا امر مشجع لم اره سابقا لدى السادة الوزراء، وهذا يعطينا دفعة قوية بحيث لا نفكر بالعمل فقط ضمن الأموال المخصصة، بل سوف تستمر بالاعمال الى ان تقر الموازنة القادمة.
مضيفا: اما فيما يخص المشاريع بشمال محافظة صلاح الدين، قرب الجامعة وناحية العلم، يوجد هناك مشروع جسر شمال تكريت الذي كان متوقفا ويتضمن بعض الاضرار، وأيضا تمت المباشرة به نهاية العام الماضي، وماضون به الان بشكل سريع، وانا اعتبر مدراء المشاريع الموجودين لدينا انهم ابطال، لانهم يعملون بشكل مستمر بمتابعة حثيثة من قبلنا مع مدير الطرق والجسور في صلاح الدين، علما ان هناك زيارات ميدانية متواصلة للسادة المحافظين للمشاريع، الذين يرون باعينهم وينقلون صورة رائعة للوزارة، واخرها زيارة السيد محافظ المثنى في الفترة القليلة الماضية، حيث ابدى ارتياحه لمشروع (ط6) وقريب جسر السوير، إضافة الى الكثير من المشاريع التي قمنا بالتقديم عليها ونتأمل ان تحال علينا لكي تتم المباشرة بها.
مشددا بالقول: انني اعتبر الجسور البنى التحتية الرئيسية لحركة السكان والتنقل والبضائع، فشريان العمل وديمومة الحياة هي الجسور، لانها تؤدي الى التواصل بين طرفي النهر أينما كانت، سواء في الناصرية او تكريت.
وهناك جسر الكارضية الذي ننتظر احالته الينا بعد اكتمال الإجراءات الخاصة به، إضافة الى مشروع اخر متوقف في منطقة اللطيفية وتمت المباشرة به من قبلنا الان لمصلحة وزارة النفط، وكذلك هناك مشروع تم إنجازه في الديوانية وتم تسليمه لفائدة شركة توزيع المنتجات النفطية والذي أشاد به المعنيون لانه كان وفق المواصفات الفنية العالية وضمن المدة المحددة 
• هل لديكم مشاريع ستراتيجية مثل بناء المستشفيات والمدارس وغيرها؟
- كان لدينا سابقا مشروع لانشاء عدد من المدارس، الا انه تلكأ في حينها بسبب التخصيصات المالية، وحصل هناك تنازل للشركاء.
• حدثنا عن مشاريعكم في الأبنية والمجمعات السكنية؟
- لدينا العديد من الاعمال في مجال المجمعات السكنية ومنها مجمع القدس السكني الذي هو على حساب شركة تركت العمل وقامت باجراء التسوية وفق القرار 347، ونحن نقوم بتنفيذ المشروع بشكل متواصل لكي يتم إنجازه نهاية هذا العام او بداية السنة المقبلة، حيث سيتم تسليمه كاملا، وهي تتكون من مجموعة كبيرة من الشقق بحدود (504)، علما اننا نقوم بمتابعته بشكل ميداني وزيارات متواصلة ومستمرة من قبل المدير العام ومدراء الأقسام ومدير الرقابة.
وأيضا هناك مشروع بناية الهيئة العامة للاستثمار في المنطقة الخضراء، وهو مشروع مبهر وجيد جدا، وقد شارف على الانتهاء ولم يتبق منه الا الانهاءات والتشطيبات ومن المؤمل افتتاحه قريبا وسيكون برعاية معالي الوزير، وسيقوم بتوجيه الدعوات من قبله، حيث ستقوم الهيئة بالانتقال الى موقعها الجديد هذا، الذي يتميز بسعته ومساحته الكبيرة ووجود بنايتين تابعتين للهيئة، مع توفر كل المستلزمات الأساسية من تكييف وتبريد وانترنيت .
مضيفا: انه خلال اجتماع هيأة الرأي مع السيد الوزير، فانه تدخل بشكل مباشر في كل المشاريع وسألنا واستفسر منا حول الكثير من الأمور والمواضيع، وقد بقي هناك اشكال مع محافظة ذي قار الذين سيقومون بحل الاشكال المتسبب بتوقف جسر ذي قار الكونكريتي، وهو عبارة عن أنبوب مجاري فوق الجسر يربط طرفي المدينة، وهو يعتبر خطا استراتيجيا، ولذلك فانني تواصلت مع السيد الوزير حول حلحلة هذه المشكلة ونحن قادرون في حالة احالته علينا بان نقوم بتنفيذه لكي نباشر بمشروع جسر ذي قار الكونكريتي، الذي يعتبر من اقدم الجسور هناك، ولدينا سعي للحصول على عمل مستمر مع البنك الدولي وصندوق الاعمار، وقمنا بالتقديم على مجموعة من الاعمال في صندوق الاعمار ولدينا متابعة مستمرة معهم ومع الأستاذ رئيس الصندوق الأستاذ مصطفى الهيتي والاخوة السيد المعاون الأستاذ دارا وهو وكيل  وزير لدينا، الذي يبدي تعاونا كبيرا معنا، وكما تعلمون فان شركة المقاولات التابعة ، وزارة تعمل وفق نظام التمويل الذاتي، فان لم تحصل على عمل فلا يمكن ان تسير امورها بشكل جيد.
• ألا تقوم مديرية الطرق والجسور بإحالة مشاريع إليكم؟
- نعم، هي تقوم بإحالة المشاريع إلينا، ومنها مشروع جسر الناصرية الكونكريتي الذي هو على حساب ناكل، وتم توقيع العقد الخاص به، وسوف نباشر به خلال أيام، ونحن قمنا بتهيئة كافة الأمور والمتطلبات اللازمة للعمل.
• هل يقومون بإحالة المشاريع المتعلقة بالجسور فقط؟
- لم تتم الى الان احالة مشاريع طرق، ولكننا نقوم بتنفيذ مجموعة طرق داخلية، وقد قدمنا الكثير من الطرق في محافظة المثنى ومنها مشروعين، الا ان عملنا الرئيسي هو مشاريع الجسور والقناطر والمجسر بين الرميثة ومدخل السماوة وجسر السوير، والتي نقوم بالعمل فيها بصورة مستمرة وقد زارها محافظ المثنى وابدى اعجابه وقدم لنا كل الشكر والتقدير، علما ان التواصل بين السيد الوزير والمحافظين مستمر، حول متابعة المشاريع، ونحن فخورون بما يقوم به معالي الوزير من جهود كبيرة في متابعة المشاريع بادق التفاصيل، حيث يسألنا عن المشاريع واحدا واحدا، ولذلك فاننا وانطلاقا من التوجيهات القيمة له، نقوم بالمتابعة والزيارة والتواصل مع ارباب العمل مثل مديرية الطرق والجسور والمحافظة وصندوق الاعمار.
• هل  يؤثر نقل الصلاحيات على سير العمل؟
- كلا، لا يؤثر على عملنا على الاطلاق، حيث ان موضوع نقل الصلاحيات يتعلق بالدوائر مثل المديرية العامة للمجاري والمديرية العامة للماء ودائرة الطرق والجسور، حيث أصبحت صلاحيات هذه الدوائر للسادة المحافظين، ولديهم مشاريع يعلنون عنها كلا ضمن محافظته ووفق تخصيصات محددة من وزارة التخطيط، علما ان هذه الأمور كانت ضمن الوزارة، حيث كنا نستطيع ان نحصل على عمل ضمنها، اما الان فان المشاريع تحال الى شركات أهلية أخرى، والان في محافظة بغداد قمنا بشراء تندر خاص مشروع مجاري والذي هو مشابه لاعمال سابقة كنا قد نفذناها، كما قدمنا على مشروع الخط الناقل في محافظة النجف الاشرف وبانتظار الإحالة، كما قدمنا على مشروع في منطقة الرميثة بمحافظة المثنى يتعلق بالاكساء والارصفة عدا الطريق العام، إضافة الى ذلك فاننا نتواصل مع محافظة واسط فيما يخص الإعلانات الخاصة بالمشاريع، لذلك فالموضوع يحتاج الى متابعة مستمرة مع المحافظات لكي نعرف ما هي المشاريع التي يحتاجونها ونقوم بسحب التنادر لقاء ثمن ومن ثم نقوم بالتقديم.
مبينا: ان هناك نوعا من الخلل، ان المحافظات وحتى بعض الدوائر لا تشجع الشركات الحكومية على العمل والتنفيذ، رغم ان أسعارنا هي دون الكلفة التخمينية، كما ان الميزة الجميلة ان شركات المقاولات العامة التابعة للحكومة لا تتنصل من الاعمال كما يقوم  بعض المقاولين من القطاع الخاص الذين كان الكثير منهم يتركون المشاريع ويتوقفون عن العمل.
• وهل تم إعادة المشاريع لهم؟
- نعم، تم إعادة بعض المشاريع لهم، وقسم منها اعيد إعلانها، والقسم الآخر حصلت في المحافظات الذين نقوم بالالحاح عليهم، الا ان استجابتهم لنا ضعيفة، حيث اننا قدمنا على مجموعة مشاريع، ثم يأتون مقاولين محليين بالتقديم بكلفة تصل الى 20% تحت القيمة، وهذا رقم يضاف اليه الضريبة ومصاريف أخرى، فهو امر غير معقول، ولذلك فاني أقول بحسب قناعتي ان نزول الأسعار بهذه الطريقة قد يؤثر بصورة سلبية على تلكؤ المشاريع، في الوقت الذي فيه نعاني من كثرة التلكؤات في بلدنا والتي وصلت قرابة الثلاثة سنوات، وصدور قرار 347 الذي جمد قسم من المشاريع حسب رغبة المقاول او كانت هناك تسوية.
مبينا: ان أي مشروع يتوقف يكون ليس بصالح المواطن او الدولة او رب العمل او الوزارة، عدا السمعة السلبية، ولذلك فاننا نرى بين فترة وأخرى ان وسائل الاعلام تعلن عن تلكؤ المشاريع، وهذا امر صحيح وحقيقي، لان الخلل الذي حصل في السنوات السابقة كان مفروضا على البلد ولم يكن باختيارنا، بل هو فوق إرادة الكل.
• هل الكوادر العاملة في شركتكم كافية لاداء الاعمال الموكلة اليكم؟
- نعم، كوادرنا وموظفونا يكفون، وفي حالة كانت المشاريع المحالة الينا كثيرة جدا، فاننا سوف نقوم بالتعاقد مع كوادر أخرى إضافية، وفق مبدأ العقود او الأجور اليومية، سواء يكون العقد مع استشاري او منفذ او مهندس، فالامر يعتمد على الحاجة، كي لا تحصل هناك عرقلة او تلكؤا في المشروع.
• وهل الرواتب يتم استحصالها من مبالغ المشاريع؟
- ان الرواتب الى الان عبارة عن منحة، بينما كانت في السابق قروضا، وهذا الموضوع اربكنا، حيث ترتبت علينا ديون بمبالغ باهظة، في الوقت الذي لا يوجد هناك دخل قوي لسد هذه القروض، والموظف حاله كحال أي موظف اخر يبحث عن الراتب من الدولة العراقية، وليس له علاقة بهذه الأمور، ولذلك فان الرواتب الان هي منحة، وهناك اجراء الان بعد صدور قرار من مجلس الوزراء تم ادراجه ضمن الموازنة العامة بتحويل الاجراء الى عقود.
• متى يتم تنفيذه؟
- نعم، سيتم تنفيذه ولكن ستترتب عليه مبالغ مالية، وقد جاءتنا تعليمات في الفترة القليلة الماضية ونقوم بالعمل عليها، ولكن لا توجد تعليمات بتحويلهم الى ملاك دائم لعدم امتلاكنا الدرجات الوظيفية، لان هذا الامر غير متوفر في الشركات، وقد أعلنت الدرجات في الوزارة لمجموعة دوائر، والتي اكثرها ذات تمويل مركزي ولديها حذف بالملاكات ولذلك يحدث هناك استحداث باعداد جديدة من الموظفين الشباب لتعويض المفقودة جراء التقاعد، وقد سمعتم بالاعداد المتقدمة لهذه الدرجات والتي بلغت اضعاف ما مطلوب، وسيكون هناك تنافس قوي للحصول عليها ضمن معايير يتم تحديدها من قبل الوزارة، علما اننا لا نملك حصة في هذه الدرجات، علما ان الدرجة الوظيفية التي تحذف منا لا يتم تعويضها، وهذه هي سياسة وزارة المالية لانهم يعتبروننا تمويل ذاتي ونحن من يجب ان نتحمل رواتبه.
• كيف ترى دعم معالي الوزير واهتمامه؟
- ان معالي الوزير رجل منضبط ودقيق ويتابع بشكل مفصل كل المشاريع والاعمال، ويتواصل بشكل مستمر مع كل دائرة ومشروع ومحافظة، فهو يدخل في كل المفاصل وخصوصا الذي يتعلق بالمواطن بالذات.
• نرى ان الوزير قد اصبح يحظى بمحبة واحترام كل المحافظين؟
- بالتأكيد، فمعالي الوزير رجل عملي وميداني ومتابع من اجل ان يحقق نسب انجاز وهدف، لان هناك تأخرا كبيرا في انجاز المشاريع الخاصة بالبنى التحتية والخدمية للمواطن، ونحن مهما انجزنا من مشاريع، فان هناك مشاريع أخرى بانتظارنا.
• هل لديكم مشاريع إنتاجية؟
- نعم، لدينا معامل تنتج روافد الجسور، ومنها معمل في منطقة النهضة ومعمل في الرمادي واخر في الديوانية، والذي يعاني الإهمال والترك، وستخرج عليها لجنة ايفاد للتحري عنه،  وقد قمنا بتشغيله وسوف نفعله وننتج، ولدينا معمل انتاج كربستون وبلوك في منطقة السيدية ببغداد، إضافة الى ورش تقوم بالإنتاج لمشاريعنا وكذلك يتوفر للبيع أيضا للمواطنين.

المشـاهدات 1168   تاريخ الإضافـة 08/10/2019   رقم المحتوى 21050
أضف تقييـم