الأربعاء 2020/7/15 توقيـت بغداد
07901195815-07707011113    albaynanew@yahoo.com
جريدة يومية سياسية عامة مستقلة
لا ترتبط بحزب أو حركة أو جهة دينية أو سياسية
صاحب الإمتياز
ورئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
بطولة كأس آسيا تحت 23 عاما المؤهلة إلى أولمبياد طوكيو 2020
بطولة كأس آسيا تحت 23 عاما المؤهلة إلى أولمبياد طوكيو 2020
رياضة محلية وعالمية
أضيف بواسـطة albayyna
الكاتب
النـص :

منتخبنا الأولمبي يقتنص تعادلًا دراميًا أمام البحرين  وشهد : أضعنا الفوز بإرادتنا و مدرب البحرين: سوء الحظ وراء التعادل مع العراق
 

البينة الجديدة / هشام كاطع الدلفي 

أفلت المنتخب العراقي من الهزيمة أمام نظيره البحريني، بتعادل مثير (2/2)  امس الاول السبت، على ملعب «ثاماسات» في تايلاند، ضمن الجولة الثانية من مباريات المجموعة الأولى، ببطولة كأس آسيا تحت 23 عاما، المؤهلة إلى أولمبياد طوكيو 2020.وافتتح هاشم عيسى التسجيل للبحرين، في الدقيقة 44، ثم أدرك اللاعب البديل أمير العماري التعادل للعراق، في الدقيقة 66.وبعدها، تقدم المنتخب البحريني مجددا بهدف سجله محمد مرهون جاسم، في الدقيقة 85، لكن نظيره العراقي خطف التعادل عن طريق البديل محمد نصيف، في الدقيقة 91.
ورفع المنتخب العراقي رصيده بذلك إلى نقطتين، إثر التعادل الثاني، بينما حصد المنتخب البحريني أول نقطة في المجموعة.وكانت البحرين قد استهلت مشوارها في البطولة، بالهزيمة أمام تايلاند (0/5)، بينما تعادل العراق مع أستراليا (1/1).ويلتقي في المباراة الثانية ضمن نفس المجموعة، منتخب أستراليا مع نظيره التايلاندي، على ملعب «راجامانجالا» في بانكوك.وتختتم منافسات المجموعة، غدا الثلاثاء، بلقاء تايلاند مع العراق، وأستراليا مع البحرين.
الى ذلك قال مدرب منتخب العراق الأولمبي، عبد الغني شهد، إن فريقه اضاع النقاط الثلاث أمام البحرين، بسبب قلة الخبرة، خلال التعادل (2-2)، ضمن الجولة الثانية لمباريات المجموعة الأولى، بالنهائيات الآسيوية تحت 23 عاما، الجارية في تايلاند. وأضاف شهد، خلال المؤتمر الصحفي عقب المباراة، أن «منتخب العراق أضاع الكثير من الفرص، بسبب قلة التركيز في نهاية الهجمة».وتابع: «هذا نتاج قلة خبرة اللاعبين، وتوقعنا أن تكون الأخطاء حاضرة، فالفريق الذي يضيع هذا الكم من الفرص، لا بد أن يزيد من روح المنافس، وهذا ما حدث للبحرين.. لذا فريقنا أضاع الفوز بإرادته».وأردف: «في الشوط الثاني عالجنا الكثير من الأخطاء، وكنا نتوقع أن نحسم اللقاء، بسبب الوضع البدني للفريق البحريني.. وحتى نحن لم نكن في وضع بدني جيد».وختم شهد: «المباراة المقبلة ستكون الفيصل، وسنعمل لتجاوز أخطاء لقاء اليوم.. سنلعب ضد تايلاند بعدة خيارات، وبأسلوب مختلف عن مواجهة البحرين وأستراليا، وعلينا العمل بجد لتحقيق الفوز».
من جانبه أكد التونسي سمير شمام، مدرب منتخب البحرين الأولمبي، أن المباراة أمام العراق جاءت صعبة في مجرياتها كما توقع، ولولا سوء الحظ لحصد نقاط الفوز.وتعادل المنتخب البحريني مع العراق بنتيجة (2-2)،   السبت، ضمن الجولة الثانية من دور المجموعات ببطولة كأس آسيا المقامة حاليًا في تايلاند، والمؤهلة لأولمبياد طوكيو 2020.
وتبقت مباراة للبحرين أمام أستراليا في الجولة الثالثة وأصبح مطالبًا فيها بالفوز ولا بديل عنه، حيث يتذيل المجموعة برصيد نقطة وحيدة من تعادله  وخسارته السابقة أمام تايلاند.وأوضح سمير شمام، في تصريحات صحفية أن الصعوبة جاءت بعد خسارة اللقاء الافتتاحي أمام تايلاند، مبينًا أن المنتخب العراقي كان منافسًا قويًا في المباراة، خصوصًا مع امتلاكه لعدد من اللاعبين الأكفاء.وقدم المدرب التونسي شكره للاعبي المنتخب البحريني على المجهود الذي بذل داخل المستطيل الأخضر، خصوصًا بعد خوض مباراة صعبة من جميع النواحي.

وأشار شمام إلى أن التعادل ليس كافيًا للأولمبي البحريني بعد خسارة 3 نقاط في المواجهة الافتتاحية، قائلًا «من سوء الحظ استقبلنا هدف التعادل قبل دقيقتين من صافرة النهاية».وأكد أن مباراة أستراليا ستكون مختلفة تمامًا عن المباراتين السابقتين، وأن الإعداد للمباراة الثالثة سيتركز على الجوانب البدنية، مشيرًا إلى أهمية اللعب على كامل الحظوظ المتاحة للتأهل إلى ربع النهائي.وذكر شمام أن إعداد المنتخب للبطولة لم يكن مثاليًا خصوصًا مع قصر فترة الإعداد، مؤكدًا السعي لتحقيق نتيجة إيجابية في الجولة المقبلة.
 

المشـاهدات 284   تاريخ الإضافـة 13/01/2020   رقم المحتوى 23330
أضف تقييـم