الخميس 2020/10/1 توقيـت بغداد
07901195815-07707011113    albaynanew@yahoo.com
جريدة يومية سياسية عامة مستقلة
لا ترتبط بحزب أو حركة أو جهة دينية أو سياسية
صاحب الإمتياز
ورئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
كن واضحاً ولا تكرّر اخطاء اسلافك ياكاظمي!!
كن واضحاً ولا تكرّر اخطاء اسلافك ياكاظمي!!
افتتاحية رئيس التحرير
أضيف بواسـطة albayyna
الكاتب
النـص :

 * عبد الوهاب جبار

   لايختلف اثنان على حقيقة ان السيد رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي قد استلم ارثاً ثقيلاً ومتاعب جمّة ومصاعب تنوء بها الدولة العراقية على كل الصعد والميادين وفي المقدمة من ذلك ظواهر المحاصصة السياسية والحزبية التي صارت ثوابت ملازمة للعمل السياسي وكذلك الفساد الاداري والمالي الذي نهش جسد الدولة وحولها الى جثة هامدة ثم جاءت جائحة كورونا وانخفاض اسعار النفط الأمر الذي اجهز على ماتبقى من اقتصاد هو الآن يترنح حيث يواجه العراق ازمة مالية بدأت تباشيرها تلوح في الأفق .. ومن هنا فان المسؤولية التي يتصدى لها الكاظمي صعبة وخطيرة وهو مايتطلب الارتقاء الى مستوى التحدّي التأريخي واول خطوة نراها صحيحة في هذا الاتجاه هو الخروج من نفق المحاصصة بكل اشكالها والانفتاح نحو افق وطني عابر للهويات ويعتمد على اسس وثوابت وطنية تأخذ بنظر الاعتبار مصلحة العراق وشعبه اولاً .. لقد تابعنا البيانات وردود الافعال التي صدرت عن احزاب وقوى وشخصيات سياسية تجاه « التغييرات الحكومية» الأخيرة التي اقدم عليها الكاظمي والتي اثارت ردود فعل متباينة على الصعيدين السياسي والشعبي .. ومن هنا نقول : كن واضحاً ياكاظمي ولا تلتفت للخلف ولا تلتفت ايضا لاملاءآت واشتراطات تفرضها القوى السياسية ولتكن المرجعية الدينية العليا وليكن الشعب هو سندك وظهيرك وما خاب من كانت المرجعية والشعب قاعدة استناده ومنطلقاته .. ان بناء الدولة يحتاج الى مغادرة كل الاسباب التي اوصلتنا للحال غير السار الذي نحن فيه .. نكرّر : كن واضحاً ياكاظمي ولا تكرّر اخطاء اسلافك .. وانت رجل تعرف مانقصده بالضبط .. العراق امانة في الأعناق فحافظوا عليه وعلى شعبه من الضياع.

المشـاهدات 338   تاريخ الإضافـة 16/09/2020   رقم المحتوى 25602
أضف تقييـم