الأحد 2020/11/29 توقيـت بغداد
07901195815-07707011113    albaynanew@yahoo.com
جريدة يومية سياسية عامة مستقلة
لا ترتبط بحزب أو حركة أو جهة دينية أو سياسية
صاحب الإمتياز
ورئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
وفدٌ من حكومة الأقليم يزور بغداد قريباً .. ومستشار البارزاني : الأزمة مع بغداد لن تحل حتى اذا سلمناها واردات النفط
وفدٌ من حكومة الأقليم يزور بغداد قريباً .. ومستشار البارزاني : الأزمة مع بغداد لن تحل حتى اذا سلمناها واردات النفط
أخبار العراق
أضيف بواسـطة albayyna
الكاتب
النـص :

”الفتح” : سنستجوب الكاظمي بشأن “ الاستثمار السعودي” .. و” التغيير” : ديون الأقليم ذهبت لـ “ جيوب “ احزاب السلطة!!

مجلس الوزراء يقرر دعم صندوق اعمار المناطق المحررة .. والأمم المتحدة تجدد التزامها بتقديم الدعم والمشورة الأنتخابية للعراق

الغانمي يوجه تشكيلات الداخلية لرفع جاهزيتها لتسلم الملف الأمني من وزارة الدفاع

”الدفاع النيابية “ : استكمال تقارير لجان التحقيق الخاصة بالخروقات الأمنية والأعتداء على المتظاهرين

الجيش الأمريكي يتوقع انسحاباً وشيكاً لمزيد من قواته في العراق قبيل مغادرة ترامب منصبه

“الرشيد” : مستمرون برفع سلف الموظفين والايقاف يشمل الترويج الجديد فقط والفترة محدودة

كتب المحرر السياسي

اعلن المتحدث باسم حكومة إقليم كردستان جوتيار عادل، امس الثلاثاء، ان وفدا كرديا سيزور العاصمة بغداد قريبا.وقال عادل في حديث صحفي، إن الوفد الكردي الذي سيزور بغداد، يريد تقريب وجهات النظر والتوصل لاتفاق شامل يخص ما تبقى من الأشهر الحالية لعام 2020 وسنة 2021.وأضاف، أن الوفد سيجهز كافة الوثائق والأرقام حول صادرات الإقليم النفطية وإيرادات المنافذ الحدودية وأعداد الموظفين وسيتم عرضها على الحكومة الاتحادية، ونحن ننتظر قراراً من الحكومة بإرسال مبلغ 320 مليار دينار وإكمال الاتفاق القانوني المبرم معها حتى نهاية العام الحالي، لآن الاتفاق مقر في قانون موازنة 2019. على صعيد ذي صلة اعلن المستشار الأعلى لرئيس إقليم كردستان دلشاد شهاب، امس الثلاثاء،  إن الأزمة مع بغداد لن تحل حتى اذا تم تسليمها واردات النفط، فيما اشار الى انه من غير الجائز أن يكون المواطنون في الإقليم بمرمى التهديد عند كل مشكلة سياسية طارئة. على صعيد آخر كشف تحالف الفتح، امس الثلاثاء،انه سيستجوب رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي في البرلمان بشان الاستثمار السعودي، فيما دعا الكتل السياسية الى رفض الاستثمارات السعودية.وقال القيادي في التحالف سعد السعيدي ، إن تحالف الفتح رفض سابقا الاستثمارات السعودية في بادية السماوة وكربلاء وكل استثمار تدخل فيه السعودية بالعراق، مبينا ان لدى التحالف رؤية ان تكون الاستثمارات السعودية على يد مستثمرين عراقيين لرفع البطالة التي يعاني منها الشعب العراقي.واضاف ان اسباب رفض الاستثمارات السعودية هو ان لديها ماض في التطبيع مع الكيان الصهيوني جنبا الى جنب مع الامارات، وتسعى لتمرير الموضوع في العراق، كما انها متهمة في قتل ابناء الشعب العراقي. فيما أكد عضو حركة التغيير جولي أسعد ، أن الديون التي بذمة الإقليم تتحملها أحزاب السلطة التي أوصلت الإقليم للانهيار الاقتصادي.وقال أسعد ، إن “حكومة الإقليم تتحدث عن ديون تقدر بحوالي 28 مليار دولار، ولانعرف أين ذهبت هذه الأموال وكيف صرف والمواطن يطلب رواتب 5 أشهر، فيما تم توزيع الرواتب وفقا لنظام الاستقطاع لأكثر من عامين”.وأضاف أن “الديون التي على الإقليم ذهبت لجيوب أحزاب السلطة الحاكمة، ولم يستفاد منها المواطن الكردي إطلاقاً. وفي التطورات المحلية أعلنت الأمانة العامة لمجلس الوزراء، دعم صندوق إعادة إعمار المناطق المحررة، وتخويل وزير المالية صلاحية التوقيع على اتفاق منحة مع بنك التنمية الألماني.  وذكر المكتب الاعلامي لامانة مجلس الوزراء في بيان،  ان مجلس الوزراء، قرر تخويل وزير المالية، صلاحية التوقيع على اتفاق منحة مع بنك التنمية الألماني، لدعم صندوق إعادة إعمار المناطق المتضررة من العمليات الإرهابية، بمبلغ ثلاثة ملايين يورو، بشأن نشاطات الصندوق في إعادة النازحين إلى ديارهم.  في وقت جددت الأمم المتحدة، امس الثلاثاء، التزامها بتقديم الدعم والمشورة الإنتخابية لحكومة العراق. وذكرت بعثة الامم المتحدة في العراق ، ان الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في العراق جينين هينيس- بلاسخارت، حضرت إجتماعاً للرئاسات الثلاث ورئيس مجلس القضاء الأعلى والمفوضية العليا المستقلة للإنتخابات وتناول الإجتماع محاور مهمة للإستعداد للإنتخابات المبكرة المقبلة في العراق، كتسجيل الناخبين بايومترياً وفحص النظام الألكتروني لإدارة النتائج. وفي الشأن الأمني وجّه وزير الداخلية عثمان الغانمي، جميع التشكيلات والمديريات، بضرورة رفع مستوى الجاهزية، حتى يتم تسلم الملف الأمني من وزارة الدفاع.وقال الناطق باسم الوزارة اللواء خالد المحنا ، إن تسلم الملف الأمني داخل المدن من قبل قوات وزارة الداخلية هو أمر طبيعي جدا، ومعمول به في كل دول العالم، إلا أن الظروف التي مرّ بها العراق، استدعت إلى التآزر والتعاون بين وزارتي الداخلية والدفاع، فتولدت فكرة قيادات العمليات التي تجمع مقدرات وتشكيلات الدفاع والداخلية. من جانبها أكدت لجنة الأمن والدفاع في مجلس النواب، استكمال تقارير جميع اللجان التي كُلفت بها خلال المرحلة الماضية.وقال عضو اللجنة عبد الخالق العزاوي، إن تقارير اللجان التي كلفت من قبل البرلمان استكملت، كاللجان الخاصة بالتحقيق في عمليات الاعتداء على المتظاهرين في الناصرية والبصرة والنجف وبغداد، فضلاً عن لجان بمواضيع اخرى تخص الاوضاع الامنية في بعض المناطق.وتابع أن اللجنة سلمت جميع محاضر اللجان ونتائجها الى مكتب رئيس الوزراء والجهات المعنية. وفي تطور آخر يتوقع القادة العسكريون الأمريكيون أن يصدر الرئيس دونالد ترامب أمرًا رسميًا هذا الأسبوع لبدء انسحاب إضافي للقوات الأمريكية في أفغانستان والعراق، قبل مغادرته منصبه في 20 كانون الثاني، وفقًا لمسؤولين أمريكيين مُطلعين. وفي الجانب الخدمي اعلن مصرف الرشيد، امس الثلاثاء، عن الاستمرار برفع سلف الموظفين التي سبق وان تم ترويجها في الفروع .واوضح المكتب الاعلامي للمصرف ، ان اعلان الايقاف يشمل الترويج الجديد فقط ولفترة قصيرة وان المصرف سيستأنف الترويج بداية عام ٢٠٢١.وأضاف ان الايقاف جاء لاغراض تطبيق حسابات الفروع المروجة مع قسم البطاقات والقنوات الالكترونية وكذلك التحول الى النظام الالكتروني للتقديم الذي سيسهم في انجاز المعاملات خلال ايام.

المشـاهدات 89   تاريخ الإضافـة 18/11/2020   رقم المحتوى 26498
أضف تقييـم