الثلاثاء 2021/1/19 توقيـت بغداد
07901195815-07707011113    albaynanew@yahoo.com
جريدة يومية سياسية عامة مستقلة
لا ترتبط بحزب أو حركة أو جهة دينية أو سياسية
صاحب الإمتياز
ورئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
مدير عام دائرة المتنزهات والتشجير في امانة بغداد المهندس «ليث هاشم الكعبي» في حوار لـ(البينة الديدة): المهام الرئيسية للدائرة متعددة ومتنوعة واهمها زيادة المساحات الخضراء وتحسين البيئة التابعة لامانة بغداد
مدير عام دائرة المتنزهات والتشجير في امانة بغداد المهندس «ليث هاشم الكعبي» في حوار لـ(البينة الديدة): المهام الرئيسية للدائرة متعددة ومتنوعة واهمها زيادة المساحات الخضراء وتحسين البيئة التابعة لامانة بغداد
حوارات
أضيف بواسـطة albayyna
الكاتب
النـص :

حاورة / وسام نجم 
هناك الكثير من المعوقات، ولكنها عامة لدى الدوائر، ومنها التخصيصات المالية التي تعتبر عائق رئيسي ويؤدي الى تحديد لانشاء متنزه عائلي، ولكن بعد البحث عن عائديتها، تجدها انها عائدة لاحدى الوزارات، ولذلك فاننا لا نستطيع العمل حركة أي عمل، إضافة الى موضوع عائدية بعض الأراضي، حيث ان هناك اراضي تضعها ضمن الخطة لاجل الاستفادة منها بها، علما ان اكثر الأراضي من هذا النوع تابعة لوزارة المالية، ونحن نتمنى ان يكون هناك تنسيق وتوجيه من رئاسة الوزراء ومجلس الوزراء، بانه بدلا من ان تكون هذه الأراضي عرضة للتجاوزات ومكب للنفايات.
• حدثنا بنبذة مختصرة عن عملكم
-ان دائرة المتنزهات هي احدى الدوائر الام التابعة لامانة بغداد، وهي مسؤولة بشكل كامل ومباشر عن تجهيز النباتات، وتهدف الى تحسين البيئة وزيادة المساحات الخضراء، وبالتالي فانها تهتم بكل ما يتعلق بهذين الجانبين، من حيث التشجير وانشاء المتنزهات والحدائق، معتمدة في ذلك على مشاتل تابعة للدائرة موزعة في الكرخ والرصافة، إضافة الى ذلك فان دائرة المتنزهات مسؤولة مسؤولية فنية لجميع الأقسام الزراعية التابعة للدوائر البلدية والتي يبلغ عددها (14) قسم زراعي، وبالتالي فانها فني البلدية تمتلك مشاتل تدعم ان الدوائر وترفد مسؤولة عن كل الاعمال التي من شأنها تساهم في زيادة المساحات الخضراء في بغداد. ملية الإنتاجية والزراعية، وقد قامت دائرة المتنزهات بوضع خطط عديدة لتطوير الاعمال الزراعية في بغداد كتطوير الجزرات الوسطية وزراعة جوانب الشوارع بالاكتاف وانشاء متنزهات كبيرة وانشاء حدائق، وكل ما يتعلق بهذا الجانب بالتنسيق مع الدوائر البلدية وأيضا بالتنسيق مع الدوائر المتخصصة.ومما لا شك فيه، ان هذه الحركة التوسعية في مجال الزراعة تحتاج الى تخصيصات مالية، وفي السنوات الأخيرة مر البلد بظروف صعبة خصوصا بعد اجتياح القوى الظلامية للبلد، والمتمثلة بداعش الإرهابي، فاصبح تركيز الدولة منصب على محاربة الإرهاب، وبالتالي فان التخصيصات المالية أصبحت متواضعة لعموم الدوائر الرسمية ومنها دائرة المتنزهات، الامر الذي تسبب بشكل او باخر على محدودية نشاط هذه الدائرة.وأيضا وفي ظلال جائحة كورونا، التي القت باثارها السلبية على المؤسسات الرسمية بشكل عام، وكذلك دائرة المتنزهات التي تأثرت بهذه الجائحة، علما ان دائرتنا هي دائرة تمويل ذاتي، تعتمد بنسبة 95% على إيراداتها الذاتية والمتمثلة بدخول المواطنين الى متنزه الزوراء، حيث هناك تعريفة على كل مواطن داخل بقيمة الف دينار، وان المؤثرات الخارجية في الشارع تؤثر بشكل او باخر على واردات الدائرة، حيث ان الظروف العامة في الشارع كأن تكون تظاهرات او قطع الشوارع يؤثر بشكل سلبي على عملية دخول المواطنين لمتنزه الزوراء.وان متنزه الزوراء كان قد اغلق ابوابه منذ الشهر الثالث بتوجيه من خلية الازمة، وهي من ضمن نقاط المجابهة او الوقاية من فايروس كورونا، وهذا سبب رئيسي جعل نشاطات الدائرة تنخفض بشكل كبير، نتيجة انعدام الإيرادات التي وصلت الى الصفر، ونأمل في الأيام القادمة ان يؤخذ بنظر الاعتبار التركيز على المساحات الخضراء والمتنزهات ومنها متنزه الزوراء ان تفتح اسوة بالمولات وباقي الأماكن التي تم فتحها، لكونها تتوفر فيها المساحات الواسعة والتطهير بالشمس وتحقيق التباعد الاجتماعي، وكثير من المسائل المهمة التي تتوفر في متنزه الزوراء والتي تسمح بالسيطرة على موضوع عدم الإصابة بفايروس كورونا.
•اذا ما هي اهم المهام الرئيسية للدائرة؟
-ان المهام الرئيسية للدائرة متعددة ومتنوعة، واهمها زيادة المساحات الخضراء، وتحسين البيئة، ونأمل ان تكون هناك خطة في المستقبل لزيادة عدد الأشجار من خلال تشجير بعض الشوارع بالتنسيق مع الدوائر البلدية لامانة بغداد.التابعة 
•هل هناك خطة للتشجير في الوقت الحاضر؟
-نعم، حيث قمنا بإبلاغ وعبر كتاب رسمي دوائر امانة بغداد البلدية الـ(14) بترشيح شوارع في بغداد لكي يتم زراعتها من قبل دائرتنا، وتوفير كافة مستلزمات الزراعة للاشجار، بما فيها العدد والاليات.
•ما هي أنواع الأشجار؟
-هناك أنواع مختلفة للاشجار، منها الأشجار الخيمية التي تعطي ظل كثيف وتساهم في تقليل درجات الحرارة، وبعض الأشجار الزهرية التي تكون متلونة بالوان زهور مختلفة التي تضفي جمالية على الشارع.
•ما هي اهم المعوقات التي تواجهكم اثناء العمل؟
-هناك الكثير من المعوقات، ولكنها عامة لدى الدوائر، ومنها التخصيصات المالية التي تعتبر عائق رئيسي ويؤدي الى تحديد لانشاء متنزه عائلي، ولكن بعد البحث عن عائديتها، تجدها انها عائدة لاحدى الوزارات، ولذلك فاننا لا نستطيع العمل حركة أي عمل، إضافة الى موضوع عائدية بعض الأراضي، حيث ان هناك اراضي تضعها ضمن الخطة لاجل الاستفادة منها بها، علما ان اكثر الأراضي من هذا النوع تابعة لوزارة المالية، ونحن نتمنى ان يكون هناك تنسيق وتوجيه من رئاسة الوزراء ومجلس الوزراء، بانه بدلا من ان تكون هذه الأراضي عرضة للتجاوزات ومكب للنفايات، يجب ان يكون هناك تنسيق والسماح لامانة بغداد بتحويلها الى متنزهات يستفيد منها الأهالي وأبناء بغداد ويكون مسموح باستخدام هذه الأراضي وتحويلها الى امانة بغداد لأغراض ترفيهية وتجميلية.
•هل لديكم تعامل مع وزارة الزراعة؟
-ان وزارة الزراعة من الوزارات التي تعتمد في عملها على عملية انتاج النبات الإنتاجي، بينما نحن نختلف عنها بكون اهدافنا تجميلية، وبالتالي فاننا لا نزرع اشجارهم، ولا يزرعون اشجارنا، فوزارة الزراعة معنية بتأمين السلة الغذائية وتأمين الامن القومي الغذائي، أي الاهتمام بغذاء الانسان بمختلف الاتجاهات، اما امانة بغداد فانها تهتم بالتشجير وانشاء المتنزهات التجميلية والترفيهية وتحسين البيئة، بل على العكس، فان النبات ذا الإنتاجية سيسبب لنا ضررا ولا نحتاجه.
•هل تم عرض احدى المتنزهات او الحدائق للاستثمار؟
-نحن بالضد من ان تكون المتنزهات والحدائق خاضعة لخطة الاستثمار، ومنها الزوراء، لانه مما لا شك فيه، انه يقاس تطور المدن والتحضر بمدى توفر المساحات الخضراء، وحاليا بغداد تحتاج الى اكثر من 20 متنزه مشابه للزوراء، ولهذا فاننا نقاتل ونستمد القوة والعون من كل من له كلمة في الحفاظ على متنزه الزوراء من أي استثمار، لانه بقي الرئة الوحيدة التي يتنفس منها أهالي بغداد، فلا نسمح بقتل العاصمة.
•ولكن الا تعتقد ان التذاكر غالية نوعا ما؟
-ان تذاكر الدخول الى الزوراء الف دينار فقط، وانا أرى من خلال سفراتنا وايفاداتنا وتعاوننا مع بعض الدول، فنستفسر عن الاعمال المماثلة التي نقوم بها، ومنها خلال الدورة التدريبية في إنكلترا، فزرنا حديقة حيوانات هناك، فوجدنا ان الدخول لها يعادل قرابة 20 دولار، ولدى الدخول الى الحديقة تجد ان هناك بعض الحيوانات يتم رعايتها من قبل بعض الميسورين، إضافة الى الانفاق الكبير على بعض الحيوانات بمبالغ طائلة،  وهو امر غير متيسر لنا اطلاقا.
•الا يكون هناك اعمال تطوير لبعض المتنزهات المهمة؟
-ان اعمال التطوير تحتاج الى أموال وتخصيصات مالية.
•ولكن الا توجد لديكم موارد وتذاكر للدخول؟
-هذه الأموال العائدة من التذاكر لا تمثل شيئا مهما، علما ان الدخول للمتنزه خلال الأعياد تكون مجانا للجميع، وفي الطرف الاخر،  نجد ان صرفياتنا ونفقاتنا على حديقة الحيوانات وقسم الاليات وكل ما يتعلق به من تصليح وتأهيل وصيانة ومواد احتياطية، إضافة الى قسم الإدارية والمالية وقسم الصيانة المسؤول عن كل اعمال التطوير للحديقة او لباقي المفاصل الأخرى، وكذلك لدينا قسم اخر معني بالسقي لمساحات كبيرة تصل الى 500 دونم بواسطة مرشات وانابيب ومضخات، ولدينا أيضا قسم الحفر النهري والذي عن طريقه يتم شراء زميج من وزارة الموارد المائية ونقوم بتجهيزه الى امانة بغداد.
اننا نحتاج بالإضافة الى ايراداتنا المتحققة، الى ضعف مقدارها لكي نستطيع سد ما مقداره 50% من الخطة الموضوعة، حيث ان قسم المشاتل وفقط لخطة النباتات الموسمية الربيعية والخريفية تحتاج الى (400) مليون دينار سنويا على الأقل، اما حديقة الحيوانات تحتاج الى (750) مليون سنويا لاطعامها فقط، حيث تضم الحديقة حوالي 1500 حيوان.
مؤكدا ان ايراداتنا اذا كانت الأمور طبيعية فان مقدارها يبلغ مليارين ونصف، والتي تذهب الى اطعام الحيوانات ونفقات الاليات واجور الانشاء والصيانة (300) مليون، ولذلك فان هذه الإيرادات قليلة جدا ولا تسد الحاجة، ونتأمل ان تكون ظروف البلد افضل وتصبح هناك موازنات واعدة لكي نستطيع تطوير وتأهيل متنزه الزوراء بشكل عام واظهاره بالمظهر اللائق ببغداد.
•هل تتوقعون زيادة التخصيصات المالية؟
-كلا، لا يوجد هناك اية تخصيصات مالية، لان امانة بغداد نفسها لا تمتلك تخصيصات.
•هل هناك العاب مجانية تقومون بتوفيرها للأطفال؟
-نعم، هناك الكثير من الألعاب ما زالت موجودة في الكثير من المناطق وبشكل مجاني، ونحن نقوم بزيادتها بشكل متواصل، ونقوم بوضع الخطط السنوية للتوسع في هذا المجال مستقبلا.
•هل تقومون بدعم ورعاية الاحتفالات والمهرجانات مجانا؟
-نعم، نقوم برعاية بعض الاحتفالات الخاصة بالايتام والحالات الإنسانية على المسرح الصيفي، بالتعاون مع المؤسسات والجهات المعنية الأخرى ضمن اطار قانوني ورسمي.
•كلمة أخيرة؟
-نشكركم على هذا اللقاء ونتمنى لكم الموفقية والنجاح الدائم.
 

المشـاهدات 76   تاريخ الإضافـة 11/01/2021   رقم المحتوى 27354
أضف تقييـم