الخميس 2021/4/22 توقيـت بغداد
07901195815-07707011113    albaynanew@yahoo.com
جريدة يومية سياسية عامة مستقلة
لا ترتبط بحزب أو حركة أو جهة دينية أو سياسية
صاحب الإمتياز
ورئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
جمع تواقيع نيابية لحل البرلمان تمهيدا لاجراء الانتخابات
جمع تواقيع نيابية لحل البرلمان تمهيدا لاجراء الانتخابات
أخبار العراق
أضيف بواسـطة albayyna
الكاتب
النـص :

* خل اتصال هاتفي .. الكاظمي وبايدن يبحثان استئناف الحوار الاستراتيجي بين البلدين وحماية البعثات الدبلوماسية

* استمرار المفاوضات حول حصة كردستان .. استبعاد عقد جلسة البرلمان هذا الاسبوع .. والاطاحة بمسؤول " التفخيخ" في ولاية بغداد

* توجه نيابي لتعديل بعض الدوائر في قانون الانتخابات .. والجيش يشبك مع عصابة مخدرات ويفكك اخرى في العاصمة

* لجنة الأمن : حصر الملف الأمني بمسؤولية شخص واحد سيحدد جهة تتحمل اي خرق .. عين العقل

كتب المحرر السياسي

كشف النائب علي البديري، امس الاربعاء، عن جمع تواقيع نيابية لتقديم طلب بحل مجلس النواب تمهيدا لاجراء الانتخابات. البديري قال في تصريح ، ان اعضاء البرلمان من مختلف الكتل جمعوا تواقيع لتقديم مسودة قرار لحل مجلس النواب بغية اجراء الانتخابات المبكرة استجابة لمطلب الجماهير والمرجعية. واشارت الوثيقة الخاصة بالطلب والذي يدعو رئاسة البرلمان لعرض صيغة القرار خلال الجلسة المقبلة قبل التصويت على الموازنة. كشف مكتب رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي امس الاربعاء تفاصيل اللقاء بين الكاظمي والرئيس الامريكي جوزيف بايدن . وقال المكتب الاعلامي لرئيس الوزراء ان الاتصال شهدبحث العلاقات الثنائية بين البلدين ومناقشة الاوضاع في العراق والمنطقة فضلا عن بحث عدد من القضايا الاقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك . واضاف البيان كما بحث الجانبان تعزيز التعاون المشترك بين بغداد وواشنطن وسبل تطويره في مجالات متعددة في مقدمتها التعاون الاقتصادي والامني وفي مجال مكافحة الارهاب . وتابع ان رئيس مجلس الوزراء والرئيس الامريكي خلال الاتصال بحثا استئناف الحوار الاستراتيجي بين البلدين بالشكل الذي يسير بالعلاقة قدما على اساس المصالح المشتركة وتعزيز السيادة الوطنية العراقية . وتم التأكيد كذلك على اهمية حماية البعثات الدبلوماسية في العراق ورفض محاولات زعزعة الامن والاستقرار في العراق والمنطقة . في وقت استبعدت النائبة ريزان شيخ دلير، عن كتلة الاتحاد الوطني الكردستاني بمجلس النواب امس الأربعاء، انعقاد جلسة مجلس النواب خلال الاسبوع الجاري، لافتة إلى أن المفاوضات ستستمر بشأن حصة الاقليم من الموازنة الاتحادية لعام 2021.واوضحت النائبة ريزان شيخ دلير، بحسب إعلام حزبها، أن المفاوضات ستستمر لحين التوصل الى اتفاق حول حصة الاقليم في الموازنة الاتحادية، مستبعدة انعقاد جلسة مجلس النواب هذا الاسبوع.وأضافت ان المجلس سيلتئم بعد اتمام جميع فقرات الموزانة المالية . وفي الشأن الأمني اعلنت وزارة الدفاع، الاطاحة بمسؤول التفخيخ لما يسمى ولاية بغداد شمالي العاصمة .وذكرت الوزارة ، ان مفارز شعبة الاستخبارات العسكرية في الفرقة ١١ وقوة من لواء المشاة ٤٤ وفوج مغاوير القيادة وقوة من جهاز مكافحة الارهاب تمكنت من القاء القبض على الارهابي المسؤول عن التفخيخ لما يسمى ب(ولاية بغداد ) بعد ان كان مسؤولا عن التفخيخ لما يسمى ب (ولاية صلاح الدين). واضافت انه تمت محاصرة داره الواقعة باحدى مناطق بغداد الرصافة ، مبينة انه من المطلوبين للقضاء بموجب مذكرة قبض وفق أحكام المادة ٤ إرهاب وقد تم تسليمه لجهة الطلب. على صعيد اخر كشفت اللجنة القانونية النيابية، عن توجه لتعديل بعض الدوائر الانتخابية، وحصر التصويت بالبطاقة البايومترية، فيما أكدت أن المقترحات المقدمة لتعديل قانون الانتخابات من الكتل السياسية تجتمع على محورين أساسيين، الأول بالدوائر الانتخابية، والآخر بالبايومترية.وقال عضو اللجنة حسين العقابي، إنه وصلتنا مقترحات للتعديل المرتقب لقانون الانتخابات من عدد من الكتل النيابية وفيها تواقيع، ويجب دراستها مع بداية الفصل التشريعي المقبل وعرضها على جدول الأعمال. وفي الشان الامني ايضا أفادت وزارة الدفاع، بأن الجيش اشتبك مع عصابة مخدرات وفكك أخرى، جنوبي بغداد.وذكر بيان للوزارة ، أنه تكثيفا لجهودها في ملاحقة عصابات الجريمة المنظمة وملاحقة تجار المخدرات والقبض عليهم وأثر معلومات استخبارية دقيقة وبالتنسيق مع قسم استخبارات قيادة عمليات بغداد وشعبة الاستخبارات في الفرقة الحادية عشر تمكنت مفارز الاستخبارات العسكرية في لواء المشاة 42 استخبارات الفوج الثالث منه وبمشاركة قوة من اللواء أعلاه واحد افواجه من محاصرة مجموعتين مكونه من ٦ اشخاص تتاجر بالمخدرات في منطقة الوردية في قضاء المدائن جنوبي بغداد.وأضاف البيان، أن القوة أشتبكت وألقت القبض على أفراد المجموعة الاولى البالغة 3 أشخاص وضبطت بحوزتهم بندقية كلاشنكوف ومسدس عيار 5 ملم ومادة كرستال معبأة بأكياس صغيرة. في وقت أبدت لجنة الامن والدفاع في مجلس النواب، امس الأربعاء، تأييدها لتسليم الملف الامني في 9 محافظات بضمنها العاصمة بغداد، مؤكدةً ان هذه الخطوة ستضع الملف الامني في مسؤولية شخص واحد.وقال رئيس اللجنة، محمد رضا ال حيدر، إن الوحدات العسكرية في العاصمة عبارة عن سيطرات، يمكنها الذهاب الى مناطق حزام بغداد لحفظ الامن فيها، مبيناً أن تلك القوات ستكون جاهزة في حال احتاجت وزارة الداخلية اليها للمشاركة في حفظ الامن سواء في مراكز المحافظات او العاصمة.وأضاف أن هذه الخطوة ستمكن من وضع الملف الامني بمسؤولية شخص واحد او جهة معينة، لمنع تداخل القرارات والأوامر الأمنية، مؤكداً أن الوقت قد حان لتسليم الملف الامني الى وزارة الداخلية التي لديها قدرات كبيرة جدا في الاستخبارات ومكافحة الارهاب وشرطة اتحادية وفرقة رد سريع وقوات سوات.

المشـاهدات 144   تاريخ الإضافـة 24/02/2021   رقم المحتوى 28178
أضف تقييـم