أضيف بواسـطة albayyna

وشهد شاهد من أهلها .. نائب يشكو عدم انعقاد جلسات البرلمان.. قوانين نائمة على الرفوف والشارع غاضب

(القضاء) يدعو الهيئات التحقيقية للاسراع بحسم قضايا قتل المتظاهرين أو الاعتداء عليهم .. الأدلة مطلوبة لاصدار القرار القضائي

مجلس الوزراء يوافق على اقرار استراتيجية وطنية للنزاهة ومكافحة الفساد .. اشوكت تبدأ الصولة يمعودين؟!

الحشد الشعبي يطارد فلول داعش في سامراء .. والأمن النيابية : على بغداد واربيل الاتفاق على آلية منع التوغلات التركية

كتب المحرر السياسي

  أفاد مصدر أمني، بإطلاق سراح القيادي في الحشد الشعبي قاسم مصلح.وقال المصدر ، إنه تم إطلاق سراح قائد عمليات الانبار في الحشد الشعبي قاسم مصلح، بقرار قضائي؛ لعدم كفاية الأدلة.وفي 26 أيار، اعتقلت قوة أمنية بأمر من رئيس لجنة مكافحة الفساد الفريق احمد ابو رغيف، قائد عمليات الانبار للحشد قاسم مصلح. من جانب آخر تحدث النائب عن كتلة الفتح النيابية احمد الكناني، امس الثلاثاء، عند عدم انعقاد جلسات البرلمان، مطالبا القوى السياسية إلى مطالبة أعضائها بإكمال نصاب عقد الجلسات.وقال الكناني، إن أغلب أعضاء مجلس النواب مستائين من عدم عقد جلسات مجلس النواب، مبيناً أن هناك قوانين مهمة تنتظر إقرارها خلال هذه الأشهر، إضافة الى استجوابات، لأن الشارع اليوم يضغط على مجلس النواب لاستجواب بعض الوزراء الذين اخفقوا في كثير من الملفات.وحذر الكناني من استمرار وضع البرلمان على ماهو عليه، داعياً القوى السياسية الى مطالبة أعضائها بإكمال النصاب لإقرار القوانين المهمة التي ينتظرها المواطن العراقي. واعتبر أن عدم عقد جلسات البرلمان هو اخفاق وتقصير. في وقت دعا رئيس مجلس القضاء الأعلى فائق زيدان، امس الثلاثاء، الهيئات التحقيقية الى ضرورة سرعة حسم قضايا قتل المتظاهرين والاعتداءات التي تعرضوا لها، مؤكدا عدم امكانية صدور قرار قضائي يخص مقتل المتظاهرين أو الاعتداء عليهم من دون الاستناد الى ادلة. واكد رئيس مجلس القضاء الأعلى، خلال استقباله ممثلي تنسيقيات تظاهرات تشرين، ان حق التظاهر السلمي مكفول بموجب احكام الدستور.وأضاف زيدان أنه تم الاستماع الى طلبات وملاحظات ممثل المتظاهرين وتم التأكيد على الهيئات التحقيقية بضرورة سرعة حسم قضايا قتل المتظاهرين والاعتداءات التي تعرضوا لها وتوجيه محاكم الاستئناف الاتحادية كافة على متابعة تلك القضايا.واشار الى التوجيه ايضا بسرعة حسم قضايا الفساد المالي والاداري مع ضرورة ادامة التواصل مع المتظاهرين، لبيان ما لديهم من مشاكل والتأكد من المعلومات الواردة من الجهات التحقيقية بحق المتظاهرين خشية الكيد بهم. من جانب اخر وافق مجلس الوزراء، امس الثلاثاء، على إقرار الاستراتيجية الوطنية للنزاهة ومكافحة الفساد.وقالت الأمانة العامة لمجلس الوزراء ، ان مجلس الوزراء قرر الموافقة على إقرار الاستراتيجية الوطنية للنزاهة ومكافحة الفساد (2021 - 2024) التي أعدتها هيئة النزاهة الاتحادية، للإسهام في مكافحة الفساد والحد منه. وفي الشأن الأمني واصلت قوات الحشد الشعبي، امس الثلاثاء، لليوم الرابع على التوالي، عملياتها الأمنية لملاحقة فلول داعش، وتأمين مناطق جنوب سامراء، بمحافظة صلاح الدين.وأفاد بيان لإعلام الحشد الشعبي ، بأن قوات اللواء 41 وبمشاركة الجهد الهندسي للحشد، فتحت طرقا داخل الأحراش في منطقة الصراة جنوب سامراء، لتسهيل مهمة القوات بتفتيش المنطقة والوصول الى مخابئ الإرهابيين.واضاف أن قوات الحشد الشعبي وبمشاركة الجيش، يواصلون لليوم الرابع على التوالي، تقدمهم في عمليات ملاحقة فلول داعش بالمناطق النائية والاحراش الكثيفة جنوب سامراء. في وقت دعت لجنة الأمن والدفاع النيابية، بغداد وأربيل إلى الاتفاق على آلية منع التوغلات التركية، فيما أشارت إلى أنها ستجري زيارة إلى زاخو والعمادية للاطلاع على القصف الأخير.وقال رئيس اللجنة محمد رضا آل حيدر إن الجانب التركي أنشأ قاعدة بعمق 15 كيلومتر بالأراضي العراقية باتجاه بعشيقة، مبينا أنه لا توجد تفاهمات بين العراق وتركيا تتيح لها انشاء قواعد عسكرية.وأضاف سنزور زاخو والعمادية للاطلاع على القصف الأخير، داعيا بغداد وأربيل للتباحث والاتفاق على الية لمنع التوغلات التركية.

المشـاهدات 215   تاريخ الإضافـة 09/06/2021 - 10:58   آخـر تحديـث 04/08/2021 - 21:25   رقم المحتوى 29611
جميـع الحقوق محفوظـة
© www.Albayyna-New.net 2016