Notice: Undefined index: address in /home/albyynnwcm/public_html/class/page.php(233) : eval()'d code on line 4
أضيف بواسـطة albayyna

بغداد – البينة الجديدة
أكد الاتحاد البرلماني العربي في مؤتمره الـ34 والذي احتضنته العاصمة بغداد، دعمه لاستقرار ووحدة وسيادة العراق، وأعلن تشكيل وفد من الاتحاد البرلماني العربي لزيارة سوريا.وأصدر الاتحاد إعلاناً تحت اسم «إعلان بغداد»، تضمن دعماً للعراق وسيادته وكذلك دعماً للمتضررين من الزلزال في سوريا، اضافة الى التأكيد على دعم القضية الفلسطينية باعتبارها قضية العرب المركزية.وأعلن رئيس اتحاد البرلمان العربي محمد الحلبوسي «تشكيل وفد من الاتحاد البرلماني العربي لزيارة سوريا، مجدداً رفضه القاطع لجميع أشكال التطرف».ودعا الحلبوسي الى «زيادة التعاون والتنسيق الإقليمي لإنهاء آفة الإرهاب»، مشدداً على «أهمية استمرار الحوارات بين الأشقاء. وكان رئيس مجلس النواب رئيس الاتحاد البرلماني العربي محمد الحلبوسي قد رحب بالاشقاء العرب المشاركين في مؤتمر الاتحاد ، مؤكدا ان هذه القمة تشكل خطوة مهمة لتعزيز العلاقات العربية.وقال في كلمة بافتتاح المؤتمر الرابع والثلاثين للاتحاد: تشكِّل هذه القمَّةُ البرلمانية خطوةً مهمةً في سبيل تعزيز العلاقات الوثيقة بين بلداننا الشقيقة، وتحديث أدواتها ووسائلها، وتحويل النظري في جداولها وخططها إلى عمليٍّ في ميدانها، كما نقدِّر عالياً الشعارَ الذي تحمله هذه الدورة بخصوص دعم العراق، مؤمنين أن النوايا والقلوبَ لأشقائنا أشدُّ بلاغةً وتعبيراً من كلِّ ما قيل وسيُقال بهذا الخصوص، وهذا مانتطلَّع له الآن ولاحقاً».واضاف :» تنتظر أعمالُ المؤتمر الرابع والثلاثين الكثيرَ من المخرجات في نقاشاتِه وطروحاتِه لقضايا الأمَّة العربية، ومستجدات الساحتين الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك والمهم العاجل.و آن الأوانُ للبيت العربي أن يوحِّدَ الجهودَ، ويَنبذَ الخلافات الجانبية؛ للوقوف أمام التحديات الراهنة دولياً وإقليمياً من خلال صياغةِ ستراتيجيةٍ شاملةٍ وواقعيةٍ تجاه المشكلات العالقة منذ فترة طويلة، فالعالم اليوم يمرُّ بظروف صعبة للغاية، تتطلَّب عملاً تشاركياً وجهوداً استثنائيةً وتكثيفاً للمساعي الرامية إلى تحقيق الاستقرار والأمن، وفي مقدمة تلك القضايا قضيةُ الأمن الغذائي التي بحثناها في اللقاء البرلماني العربي في القاهرة، وما يترتب على جميع الخططِ المعروضة من جهودٍ حكوميةٍ لتنفيذِها على أرض الواقع».وتابع :» في هذا المحفل نعبِّر عن رفضنا  لاعتداءات قوات الاحتلال الصهيوني، وتجاهله  لكلِّ القيم والمبادئ الإنسانية بحقِّ الأشقاء الفلسطنيين، ونكرِّر تأكيدَنا اليوم على موقفِنا الثابتِ والمبدئي من القضيةِ الفلسطينية، ومهما مرَّ الوقتُ وتغيَّرت الظروفُ الدولية فإننا ننطلق من رؤيةٍ وإيمانٍ راسخٍ بأحقية إخوانِنا الفلسطينيين بإقامةِ دولتِهم الفلسطينية المستقلَّة وعاصمتها القدس الشريف. وفي هذا السياق أيضاً، نعبِّر جميعاً عن رفضنا القاطع للإساءة للأديان والكتب السماوية، ولا سيما المحاولات المتكرِّرة التي حاولت وتحاول أن تعتدي على القرآن الكريم وقدسيته، في الوقت الذي ندعو فيه إلى احترام الأديان والمقدَّسات بجميع تنوُّعاتها».وعن الاوضاع في سوريا قال الحلبوسي :» مرَّ الأشقَّاء في سوريا في الأيام الأخيرة بظروف صعبة إثر الزلزالِ المدمرِ الذي ضرب مدناً عزيزةً وغاليةً من أرجاء البلاد، وأوقع أضراراً بالغة بالأرواح والممتلكات، وكلُّ ذلك يلزمُنا جميعاً بالسعي والاستمرارِ في واجب المساندة والدعم إلى حين إنجلاءِ تداعيات الأزمةِ وآثارِها الصعبة ، ونحن ندعو اليوم إلى أن تتبنَّى الدول العربية على كافة المستويات البرلمانية والحكومية قراراً نهائياً بعودة سوريا إلى محيطِها العربي، وإلى ممارسة دورِها العربي والإقليمي والدولي بشكلٍ فاعلٍ، والعمل الجاد لاستقرار هذا البلد العربي الشقيق، و إعادة تاهيل بناه التحتية، وعودة أشقائنا السوريين، الذين هجَّرتهم الحرب، إلى ديارهم وبلادهم معزَّزين مكرمين. ودعا العراق الى اشاعة ثقافة التسامح وتقبل الآخر ونبذ الافكار المتطرفة للقضاء على جذور الارهاب.وطالب النائب الاول لرئيس مجلس النواب محسن المندلاوي في كلمة العراق بمؤتمر الاتحاد البرلماني العربي، باتخاذ موقف عربي موحد ازاء العديد من التحديات ، خصوصا ما يتعلق بالامن المائي وحماية حقوق الدول العربية وحصصها من مياه الانهار.واكد المندلاوي موقف العراق الثابت والداعم للقضية الفلسطينية وانهاء الاحتلال واقامة دولة فلسطينية مستقلة عاصمتها القدس الشريف. في حين اكد رئيس البرلمان الاردني احمد الصفدي دعم الاردن للجهود العراقية في تحقيق تطلعات الشعب العراقي .وقال الصفدي في كلمته بمؤتمر الاتحاد البرلماني العربي ان العراق الآمن الموحد يشكل مصلحة للامة العربية ، وامن العراق يعد ركيزة لامن المنطقة «.واضاف :» سنبقى مع الشعب العراقي ، وموقفنا واضح بعدم المساس بالسيادة العراقية. واكد رئيس المجلس الوطني الفلسطيني روحي فتوح ، دعم ابناء الشعب الفلسطيني اللا محدود للعراق .وقال فتوح في كلمة بالمؤتمر الرابع والثلاثين للاتحاد البرلماني العربي :» ان العراق ، عبر التاريخ ، اقوى من كل الشدائد والمؤامرات . وهو الضمانة الشرقية لحماية امتنا العربية «.واضاف :» نحن مع العراق المتطور والموحد والساعي للامن والامان والاستقرار «.وطالب رئيس المجلس الوطني الفلسطيني ، بتقديم الدعم المادي الكامل لسوريا لمعالجة جراح كارثة الزلزال ، وبعودة سوريا الى ممارسة دورها العربي ورفع الحصار عنها.

المشـاهدات 206   تاريخ الإضافـة 26/02/2023 - 10:33   آخـر تحديـث 22/02/2024 - 23:27   رقم المحتوى 41031
جميـع الحقوق محفوظـة
© www.Albayyna-New.net 2016