الجمعة 2024/2/23 توقيـت بغداد
07901195815-07707011113    albaynanew@yahoo.com
جريدة يومية سياسية عامة مستقلة
لا ترتبط بحزب أو حركة أو جهة دينية أو سياسية
صاحب الإمتياز
ورئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
بغداد تشهد انطلاق أعمال تنفيذ ركائز أول ناطحة سحاب في العراق ارتفاعها (250) متراً مؤلفة من (60) طابقاً
بغداد تشهد انطلاق أعمال تنفيذ ركائز أول ناطحة سحاب في العراق ارتفاعها (250) متراً مؤلفة من (60) طابقاً
أخبار العراق
أضيف بواسـطة albayyna
الكاتب
النـص :

سيُرسل للحكومة عقب الانتخابات المحلية .. لجنة نيابية تنهي تقرير تقييم الوزارات

السوداني يوافق على إقامة الدورة (47) لمعرض بغداد الدولي الشهر المقبل ويصدر توجيهات للقوات الأمنية بشأن الانتخابات

برعاية رئيس الوزراء .. إنطلاق مؤتمر إصلاح النظام الضريبي في العراق .. اليوم الأربعاء

برلمانية: التأخر في اختيار رئيس للبرلمان خلفاً للحلبوسي .. أمر طبيعي!!

كتب المحرر السياسي

    شهدت بغداد إنطلاق أعمال تنفيذ ركائز أول ناطحة سحاب في العراق ، مؤلفة من (60) طابقا وبإرتفاع يتجاوز (250) مترا. وذكر مصدر صحفي انه يتم حالياً انجاز اعمال فحص تحمل الركائز التجريبية الذي يصل قطر الواحدة منها إلى (1,5) متر و بعمق (38) مترا تحت الارض التي سوف تدعم اساسات أعلى برج في العراق، والمستوحى تصميمه من برج بابل التاريخي الذي يرتفع بشكل تدريجي إلى الأعلى   وينفذ على مساحة ارض تقدر ب (12) الف متر مربع ضمن مشروع داون تاون في منطقة البيجية بجوار مطار المثنى.و يشمل البرج شققا سكنية ومكاتب واروقة تجارية ومواقف سيارات و مساحات خضراء تحيط به.والمشروع من تصميم VOGUE Architects - معماریو ڤوگ  وهي شركة رائدة في مجال العمارة وتصميم اهم المشاريع الكبرى في العراق. على صعيد آخر أنهت لجنة التخطيط الستراتيجي ومتابعة البرنامج الحكومي النيابيَّة، التقييمات الخاصة بالوزارات، وتمَّ إعداد التقرير النهائي الذي سيُرسل للحكومة عقب الانتخابات المحليَّة، موضحة أنها ستتوجه لتقييم عمل المحافظين بعد الانتخابات المرتقبة.وقال عضو اللجنة، عامر عبد الجبار في تصريح صحفي، إنَّ «اللجنة أنهت تقييم الوزراء، وتمَّ إعداد التقرير النهائي، وكان عددٌ من الوزراء أكفاء ومسيطرين على وزاراتهم، بينما كان وزراء آخرون يقومون بعمل متواضع ولا يستحقون البقاء أو العمل في وزارات الدولة»، مبيناً أنَّ «التقرير النهائي سيجمل جميع التقييمات.وأكد أنَّ «هناك تبايناً في تقييم عمل الوزارات من ناحية العمل وتنفيذ البرنامج الحكومي، والتقييم النهائي بالإجمال سيقدم للحكومة»، مضيفا أنَّ «المرحلة المقبلة بعد الانتخابات ستتوجه اللجنة لتقييم المحافظات وستستضيف المحافظين وتناقشهم ضمن البرنامج الحكومي. في وقت أعلنت وزارة التجارة، امس الثلاثاء، عن موافقة رئيس الوزراء محمد شياع السوداني على إقامة الدورة (47) لمعرض بغداد الدولي الشهر المقبل.وقال المتحدث باسم الوزارة مثنى جبار في تصريح صحفي إن «رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني وافق على اقامة الدورة (47) لمعرض بغداد الدولي، للفترة من (10 الى 19) كانون الثاني المقبل».وأعلنت وزارة التجارة، في وقت سابق، عن تأجيل موعد افتتاح معرض بغداد الدولي إلى كانون الثاني المقبل، عازية السبب الى الاستجابة لطلبات عدة دول بمنحها مهلة للمشاركة في المعرض.واشارت الى ان «الشركات التي قررت المشاركة في المعرض بلغت (850) شركة من اصل (21) دولة بينها (8) عربية و(13) اجنبية.على صعيد آخر، أصدر رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني، امس الثلاثاء، توجيهات عدة للقوات الأمنية بشأن الانتخابات المحلية.وقال الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة، اللواء يحيى رسول في بيان انه «حفاظاً على سلامة العملية الانتخابية، وإبعاداً لها عن أية تأثيرات سلبية؛ وجه رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة محمد شياع السوداني، جميع القادة العسكريين والأمنيين، وقادة ومديري الأجهزة الأمنية، وآمري التشكيلات الأمنية والعسكرية، بالعمل والالتزام بتأمين الخيارات الحرة للمنتسبين والمقاتلين في التصويت الخاص، وعدم التدخل، بأي شكل من الأشكال، في خياراتهم الانتخابية».كما وجّه السوداني، بـ»منع أية إشارة أو تلويح يفهم منه المنتسبون والمقاتلون بأنها إملاءات انتخابية، فيما شدد على اتخاذ أعلى حالات الضبط والمتابعة إزاء أية حالة تدخل في الاختيارات الانتخابية أو ربط بين جهة الصوت الانتخابي للمنتسب، وفق البيان.وشدد القائد العام للقوات المسلحة، في توجيهاته، على أهمية الصوت الانتخابي الحرّ للمنتسبين والمقاتلين، بوصفهم مواطنين يحمي الدستور والقوانين حرية اختياراتهم السياسية، مثلما تقدم لهم الحماية بوجه أية ضغوط أو محاولات للتأثير بخلاف رغبتهم واختياراتهم. وفي الشأن المحلي تنطلق صباح اليوم الأربعاء في بغداد , اعمال مؤتمر إصلاح النظام الضريبي في العراق، برعاية رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني، وتحت شعار (نحو نظام ضريبي شفاف وعادل).وستتضمن المحاور الأساسية للمؤتمر، السياسات الضريبية، التشريعات، والحوكمة والأتمتة، الإدارة والتحاسب الضريبي».ويهدف المؤتمر الى تعديل التشريعات الضريبية غير الصديقة لبيئة الأعمال، وتطوير الإدارة الضريبية ومهارات العاملين فيها لرفع مستوى الأداء الضريبي، وإصلاح الخلل في بيئة العمل الضريبي وبما يخدم عملية التنمية الاقتصادية، وتحقيق العدالة الضريبية وتخفيف العبء الضريبي عن المكلفين، وتسهيل الإجراءات الضريبية واعتماد الحوكمة الضريبية، وإعادة النظر بالسياسات الضريبية والكمركية في العراق في ظل اقتصاد السوق.كما يهدف المؤتمر الى تعزيز موقع العراق في التصنيفات الدولية في مجال العمل الضريبي، وإشاعة الثقافة الضريبية لدى المكلفين بدفع الضرائب من خلال عكس إيرادات الضرائب بتقديم خدمات جيدة وخلق استثمارات تسهم في توفير فرص عمل مُدرّة للدخل المستدام».وستناقش خلال المؤتمر (12) ورقة فائزة متخصصة في عدة محاور من بين (40) ورقة تم تقديمها من جهات حكومية وأكاديمية وشركات القطاع الخاص والمنظمات الدولية. من جانبها اكدت عضو مجلس النواب عن كتلة صادقون ابتسام الهلالي ان التاخر في اختيار رئيس جديد للبرلمان خلفا للحلبوسي .امر طبيعي ولايمكن اعتباره غير ذلك.وقالت الهلالي في تصريح صحفي ان التاخر في الاختيار امر طبيعي من اجل اختيار الاكفأ لهذا المنصب المهم.واوضحت ان نواب الكتل السنية حريصون على اقرار القوانين المهمة شأنهم شأن الكتل السياسية الاخرى مشيرة الى انه لا يمكن التصويت على اي قانون من دون حضورهم لما يمثلونه من ثقل في الساحة السياسية.

المشـاهدات 343   تاريخ الإضافـة 06/12/2023   رقم المحتوى 43430
أضف تقييـم