الأربعاء 2018/9/19 توقيـت بغداد
07901195815-07707011113    albaynanew@yahoo.com
جريدة يومية سياسية عامة مستقلة
لا ترتبط بحزب أو حركة أو جهة دينية أو سياسية
صاحب الإمتياز
ورئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
ألق بغداد كانت البداية ولن نتوقف بعدها لأن التوقف يعني الاحتضار
ألق بغداد كانت البداية ولن نتوقف بعدها لأن التوقف يعني الاحتضار
مقالات
أضيف بواسـطة albayyna
الكاتب
النـص :

وديع الحنظل *
 

قديماً قالوا «عندما تتوقف عن المساهمة في الحياة فأنت تحتضر»، و«إن زرعت الشجر ربحت الظل والثمر ومحبة الله والبشر». بعد النجاح الكبير الذي حققه مشروع «ألق بغداد» بشهادة الجميع، والذي تكلل السبت، الثامن عشر من آب/ أغسطس، بتدشين 11 ساحة مهمة من ساحات بغداد كمرحلة اولى, تنادينا لحضور اجتماع مهم لصندوق المبادرات المجتمعية عقد برئاسة محافظ البنك المركزي الدكتور علي محسن العلاق، وذلك لرسم ملامح خطة تحركنا المستقبلي، من أجل تحقيق هدفنا المشترك وهو «بغداد أجمل، بغداد أرقى، بغداد أكثر ألقاً».
تداولنا في أمور كثيرة تخص بغداد وجماليتها وخدماتها، وكان من بينها حاجتها الى المجسرات والأنفاق للتخفيف من زحمة المرور وتيسير تنقل البغداديين من مكان الى آخر من دون عناء او تضييع للوقت الثمين، تبادلنا خلال الاجتماع الافكار بشأن كيفية معالجة الصبات الكونكريتية واضفاء طابع جمالي عليها، اذا لم يتسن رفعها لأي سبب كان، تطرقنا الى ضرورة الاهتمام بساحة الفردوس التي تحتل موقعاً استراتيجياً في عاصمتنا الحبيبة يطل على فنادق ضخمة ويربط بين مراكز تجارية وسياحية مهمة، واقترحت على اللجنة البدء فوراً بأعمارها وعدم إهمالها أو معاقبتها «إذا جاز التعبير» بحجة ارتباطها بحقب زمنية ماضية أو مواقف سياسية معينة،  أصبحت جزءاً من التاريخ، كما اتفقنا على تقديم دعم لأحد النوادي الرياضية المتخصصة بأصحاب الاحتياجات الخاصة، فضلاً عن إطلاق مبادرات إنسانية واجتماعية وخدمية أخرى في المستقبل القريب سيتم الإعلان عنها في حينه.
وفاتنا للأسف أن نعلن عن تفاصيل هذه الخطة في المؤتمرالصحفي المشترك الذي عقدناه في مبنى شبكة الاعلام العراقي، بدعوة مباركة ومشاركة فاعلة من رئيس الشبكة شريكنا الاعلامي الاستاذ مجاهد ابوالهيل، وركزنا فيه على مشروع ألق بغداد، والنجاحات التي حققها والمصاعب التي واجهها، وكيف تم تجاوزها بالتعاون الاخوي، والعمل المشترك بروحية الفريق الواحد.
ويسعدنا أن نعلن ومن خلال هذا البوست بعضاً من فقرات خطة المستقبل التي تتضمن عدة محاور مهمة، في مقدمتها ترميم بوابات بغداد التاريخية، والمساهمة في حملة واسعة لحفر الآبار الارتوازية في المناطق الريفية النائية لتأمين مياه الشرب والسقي لسكان القرى المحرومة من المياه.
لقد وضعنا في اجتماع صندوق المبادرات المجتمعية أسساً راسخة لتحرك مستقبلي طموح، واضح المعالم، محدد الأهداف، من منطلق أن من لا يعرف إلى أين يتجه لن يصل إلى أي مكان. والأمل يحدونا ويدفعنا الى نجاحات جديدة، ومن يتحلى  بالأمل، لا يمكن أن يصيبه اليأس والملل، ولا يأس مع الحياة.

المشـاهدات 171   تاريخ الإضافـة 12/09/2018   رقم المحتوى 7487
أضف تقييـم