الثلاثاء 2018/11/20 توقيـت بغداد
07901195815-07707011113    albaynanew@yahoo.com
جريدة يومية سياسية عامة مستقلة
لا ترتبط بحزب أو حركة أو جهة دينية أو سياسية
صاحب الإمتياز
ورئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
الدبلوماسي العراقي الدكتور محمد الحاج حمود يكتب: من أجل الدفاع عن السيادة الوطنية ..
الدبلوماسي العراقي الدكتور محمد الحاج حمود يكتب: من أجل الدفاع عن السيادة الوطنية ..
- ثقافية
أضيف بواسـطة albayyna
الكاتب
النـص :

عكاب سالم الطاهر
في تقديمه لكتابه الذي حملَ عنوان: «المفاوضات الدولية والسيادة الوطنية (يقول الدكتور محمد الحاج حمود: اخترتُ هذا العنوان، لأن موضوعات الكتاب، تنصب بشكل اساسي على المفاوضات من اجل الدفاع عن السيادة الوطنية لدولة مهمة من دول الشرق الاوسط، تعرضت للعديد من المؤثرات الدولية ذات المساس المباشر بسيادتها الوطنية)..

الاهداء..
يهدي المؤلف كتابه الى: روح والدته، وزملائه وابنائه في وزارة الخارجية. ونتوقف عند الاهداء الموجه الى اخيه، اذ يكتب قائلاً: الى روح اخي هديب.. الذي قام بدور الوالد الحنون منذُ ان كان عمري ثلاثة اشهر.. ونتوقف هنا لبعض الوقت، لان المقصود هو اخوه هديب الحاج حمود، وزير الزراعة في اول حكومة تشكلت بعد 14 تموز 1958.
وفي السيرة الذاتية للمؤلف نقرأ:
ولد في الشامية (العراق) عام 1936. وحصل على بكالوريوس حقوق عام 1959. وعلى الدكتوراه في القانون العام من جامعة مونبليه (فرنسا) عام 1967.وزير مفوض ثم سفير في وزارة الخارجية العراقية ورئيس الدائرة القانونية فيها (1981--1986).وكيل وزارة الخارجية العراقية (2004--2010). 
له العديد من المؤلفات، منها:
دراسات في القانون الدولي 2013.ومن الواضح ان سيرته (مُتْخمة)، ان صحَّ التعبير ، لكننا انتقينا منها.
محتويات الكتاب
اشتمل الكتاب  على: المقدمة وبابين وسبعة فصول. وكل فصل اشتمل على العديد من المباحث.وفي جانب من تقديمه، يكتب الدكتور محمد الحاج حمود: المفاوضات سمة من سمات المجتمع الانساني منذ بدايته وحتى قيام المجتمعات الدولية الكبيرة كمنظمة الامم المتحدة وغيرها من المنظمات الدولية التي تضم العديد، بل العشرات من الدول التي نشأت عن طريق المفاوضات.
المفاوضات الثنائية:
اشتمل الكتاب على 568 صفحة من القطع الكبير. لذلك سنركز على الباب الثاني منه، حيث حمل عنوان: المفاوضات الثنائية. لان لها الاسبقية في الاهمية لدى الرأي العام العراقي. الفصل الرابع من الكتاب تضمن موضوع: المفاوضات العراقية الامريكية لعام 2008. اما الفصل الخامس فقد عالج المفاوضات العراقية الكويتية. الفصل السادس عالج المفاوضات العراقية الايرانية. اما الفصل السابع فقد حمل عنوان: مفاوضات المياه. هذه المفاوضات مهمة جدا للشعب العراقي.ونعرض هنا، باختصار، جانباً من وقائع المفاوضات مع الجانب الامريكي. ونترك بقية الموضوعات لاطلاع القارئ  عليها من الكتاب مباشرة، تجنباً للاطالة.
يقول المؤلف:
(كانت تجربة المفاوضات لسحب القوات الامريكية من العراق، تجربة غنية بالعبر والدروس، وفيها خدمة وطنية جليلة للعراق).
وحمل المبحث الخامس عنوان: اتفاق الاطار الاستراتيجي لعلاقة صداقة وتعاون بين العراق والولايات المتحدة الامريكية.
وهنا يقول المؤلف: منذ بداية المباحثات بين الجانبين العراقي والامريكي، اتفق الطرفان على السير في المباحثات حول اتفاقين. الاول حول سحب القوات الامريكية. والثاني حول الاطار الاستراتيجي لعلاقة صداقة وتعاون بين البلدين على ان يخصص لكل اتفاق وفد مفاوض خاص به..
تقييم
في الصفحة (240) من الكتاب، يقول المؤلف: (كان اختياري من قبل المجلس السياسي بالاجماع لهذه المهمة تشريفاً لي وتعبيراً عن الثقة التي اعتز بها. وقد انجزنا انا وزملائي في الوفد المفاوض المهمة على احسن صورة ممكنة) هذه الاشارة تعطي ثقة مضافة بمصداقية المؤلف. حيث ان هذا الكم الكبير جداً من الوقائع يحتاج الى قراءة موضوعية: للمسارات ونتائجها. كان المؤلف الدكتور محمد الحاج حمود، راصداً للمفاوضات وما يتصل بها من موقع  قريب جداً. لذلك يصبح ما احتواه كتابه وثيقة مهمة تتعلق بموضوعات خطيرة تهم العراق والمحيط الاقليمي خاصة.ان محتويات الكتاب تهم الباحثين والمراكز البحثية ذات العلاقة. وكان المؤلف موفقاً باختيار لغة عرض ذات مفردات تعزز التفاعل بين القارئ والكتاب.
انه كتاب تحتاجه المكتبة  العراقية عامة، والمكتبة الدبلوماسية خاصة.

المشـاهدات 128   تاريخ الإضافـة 07/11/2018   رقم المحتوى 9437
أضف تقييـم