الثلاثاء 2019/7/23 توقيـت بغداد
07901195815-07707011113    albaynanew@yahoo.com
جريدة يومية سياسية عامة مستقلة
لا ترتبط بحزب أو حركة أو جهة دينية أو سياسية
صاحب الإمتياز
ورئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
ما هكذا يكون الأداء البرلماني؟
ما هكذا يكون الأداء البرلماني؟
افتتاحية رئيس التحرير
أضيف بواسـطة albayyna
الكاتب
النـص :

عبد الوهاب جبار* 

منذ اليوم الذي شرع فيه مجلس النواب برئاسة السيد رئيس البرلمان (محمد الحلبوسي) بجلسته الاولى في الدورة التشريعية الرابعة الحالية ونحن نمني النفس بأن يغادر اعضاء البرلمان حالة الشللية والغيابات التي طبعت الاداء البرلماني خلال الدورات الثلاث الماضية وكان الاساس الذي بنينا عليه آمالنا ينطلق من ان القيادة التي تبوأت رئاسة البرلمان هي قيادة شابة ومتطلعة وان عدداً كبيراً من النواب الحاليين هم جدد ومؤكد ان فيهم من هو متحمس وهناك من هو مندفع لتقديم خدمة لهذا الشعب والوطن ولكن بمرور الزمن بدأت آمالنا تتلاشى وتتعزز في نفوسنا الحقيقة المرة بأن لا فائدة ترتجى طالما ان ظاهرة غيابات النواب هي في ازدياد وطالما ان حضور البعض منهم «بين سطر وسطر» وللدلالة على ما نقول فإن عدد النواب الذين حضروا الجلسة الـ(24) امس السبت هم (186) عداً ونقداً من مجموع (329) وهو عدد النواب الكلي وبعملية حسابية بسيطة فإن العدد الكلي للنواب الغائبين هو (143) نائباً وهو لاشك عدد كبير يؤشر بما لا يقبل الشك حالة اللامبالاة والاستهانة بالشعب.
بالله عليكم ماذا تفسرون غياب (143) نائباً عن جلسة امس.. الا يتسلم النائب راتباً كاملاً ومخصصات عن كل يوم؟! وهل ان ما يتقاضاه النائب من راتب في حال غيابه حلال أم حرام من الناحية الشرعية والقانونية  ؟ ثم بالله عليكم ماهو تفسيركم لرفع البرلمان جلسته الى يوم 22/ حزيران من الشهر الحالي؟ هل ثمة ما يبرر هذا الانقطاع؟ وهل يجوز لبرلمان مطلوب منه انجاز تشريعات نائمة ان يتمتع بهذه العطلة الطويلة؟ ان ما يحصل يندى له الجبين.. وحالة فيها استفزاز لكل عراقي في هذا الوطن.
* رئيس مجلس الادارة رئيس التحرير

المشـاهدات 93   تاريخ الإضافـة 16/06/2019   رقم المحتوى 17487
أضف تقييـم