الأحد 2021/1/24 توقيـت بغداد
07901195815-07707011113    albaynanew@yahoo.com
جريدة يومية سياسية عامة مستقلة
لا ترتبط بحزب أو حركة أو جهة دينية أو سياسية
صاحب الإمتياز
ورئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
لجنة نيابية : 38 مليون دولار أرباح يومية تضيع على الدولة
لجنة نيابية : 38 مليون دولار أرباح يومية تضيع على الدولة
أخبار العراق
أضيف بواسـطة albayyna
الكاتب
النـص :

أكد عضو لجنة الإعلام والاتصالات النيابية علاء الربيعي، ان 38 مليون دولار ارباح يومية تضيع على الدولة من شركات الهاتف النقال.وقال الربيعي انه يجب الالتزام بالقرار الذي صوّت عليه مجلس النواب مؤخراً والملزم بقيام الحكومة وهيئة الاعلام والاتصالات بتأسيس شركة هاتف نقال وطنية ترعاها الحكومة ووزارة الاتصالات، مؤكدا على ضرورة هذا الالتزام من قبل هيئة الإعلام والاتصالات والعمل به بشكل واضح لصالح البلاد، كي تبعد عن نفسها الاتهامات بعرقلة تأسيس الشركة الوطنية للهاتف النقال، وهذا القرار بات ملزما أيضاً للحكومة.رخصة الشركة الوطنية ستسهم بتقليل خروج العملة الصعبة وتحقيق الايرادات للدولة العراقية، وأضاف الربيعي لا تخلو أي دولة في العالم من شركة نقال أو اتصالات وطنية تتنافس مع الشركات الاستثمارية عبر تقليل الكلفة على مواطنيها وتحسين نوعية وجودة الخدمة المقدمة لهم، إلا في العراق؛ فلا توجد مثل هذه الشركة، وباتت الشركات الاستثمارية محتكرة لهذا القطاع وبأسعار باهظة جداً وخدمتها ليست بالمستوى المطلوب، لذا وجب على الدولة أن تؤسس شركة النقال الوطنية.تعد شركات النقال العاملة في العراق هي الرابح الأكبر.  وليس الدولة العراقية، وأوضح الربيعي “لسنا ضد أن يكون المستثمر في البلاد رابحاً ولكن ليس بطرق ملتوية تلتف على القوانين بالتعاون مع الفاسدين عبر تحقيق أرباح خيالية لا يتصورها العقل بملايين الدولارات على المستويات اليومية والشهرية والسنوية.يبلغ عدد خطوط الهاتف النقال في العراق قرابة 38 مليون خط، لكون أغلب المواطنين يمتلكون بين 2 إلى 4 خطوط، وهذا الرقم يعادل سكان أربع من دول الجوار، وخصوصا الخليجية، وبيّن الربيعي أنهإذا ما صرف كل مواطن دولارا واحدا فقط يومياً، فستكون الأرباح 38 مليون دولار يومياً، بينما لا يصل إلى خزينة الدولة، وفق عقود جولات التراخيص، سوى 500 مليون دولار سنوياً”، مؤكداً أنه “في جميع دول العالم، تذهب أغلب إيرادات شركات النقال الاستثمارية إلى الخزينة العامة، ولكن ليس في العراق، إذ لا يتناسب الإيراد مع الربح المتحقق فعلياً.

المشـاهدات 280   تاريخ الإضافـة 04/11/2020   رقم المحتوى 26249
أضف تقييـم