الأربعاء 2022/5/18 توقيـت بغداد
07901195815-07707011113    albaynanew@yahoo.com
جريدة يومية سياسية عامة مستقلة
لا ترتبط بحزب أو حركة أو جهة دينية أو سياسية
صاحب الإمتياز
ورئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
تاريخ نشأة وتطوّر محاسبة التكاليف .. نشأت مبادىء المحاسبة منذ بداية الأنشطة التجارية من اجل تسهيل عملية قياس الأرباح
تاريخ نشأة وتطوّر محاسبة التكاليف .. نشأت مبادىء المحاسبة منذ بداية الأنشطة التجارية من اجل تسهيل عملية قياس الأرباح
الإقتصاد
أضيف بواسـطة albayyna
الكاتب
النـص :

 

 

 


اسمهان ذنون عزيز

     هي أحد أفرع المحاسبة، حيث يتم من خلالها جمع، وتسجيل، وتصنيف البيانات المتعلقة بالتكلفة، وذلك بهدف إمداد الإدارة بالمعلومات الكافية عن التكاليف، والتي تستخدمها للرقابة، والتخطيط، واتخاذ القرار، وإعداد القوائم، والكشوفات المالية للجهات الخارجية، وأول من عرفها هم الفراعنة، إذ كانوا يستخدمون إجراءات وأنظمة خاصة للأنشطة المعمارية والزراعية، ثمّ استخدمها الخليفة عمر بن الخطاب في ديوان بيت المال، وقام بفصل الأصول المتداولة عن الثابتة.
تاريخ نشاة وتطور محاسبة التكاليف
نشأت مبادئ المُحاسبة مُنذ بداية الأنشطة التجارية من أجل تسهيل عملية قياس الأرباح وذلك مُنذ القرن الثالث عشر، حيث يُعد باسيولي أول من عمل على تطوير نظام مسك الدفاتر كما يُعزى إليه أُصول مُحاسبة التكاليف. ولقد شهدت مُحاسبة التكاليف فيما بعد العديد من التطورات كان أهمها خلال الثورة الصناعية التي عملت على إجبار الشركات على تتبع نفقاتهم الثابتة والمُتغيرة من أجل تحسين عمليات الإنتاج الخاصة بهم، حتى أصبحت مُحاسبة التكاليف من أهم الموضوعات في إدارة الأعمال بحلول القرن العشرين.  لا شك أن محاسبة التكاليف تعد ضمن مجموعة العلوم الحديثة التي تأصلت قواعدها ونظرياتها في الآونة المعاصرة. إلا أن جذورها تمتد بعيداً في أعماق التاريخ. وإذا كان هناك شبه اتفاق حول النصف الأول من هذه العبارة. فإن الجدل كبير حول تحديد المدى المعنى في النصف الثاني منها. فبينما يؤرخ البعض لظهور الوعر التكاليفي الحقيقي في عالم المال والأعمال بنهاية القرن الماضي وبداية القرن الحالي ومحاسبة التكاليف.حيث ارتبط بتوسع أحجام المشروعات وبحاجة الإدارة إلى البيانات الخاصة بحركة الأصول داخل المنشأة. نجد أن هناك من الأبحاث ما يقدم الدليل على أن العديد من المبادئ والمفاهيم والأساليب الفنية التي تقوم عليها محاسبة التكاليف في صورتها الحالية قد جري تطبيقها في بعض المصانع في القرن الرابع عشر في إطار ما كان يسمى آنذاك” المحاسبة الصناعية” كما أن طرقا بدائية لتحديد التكلفة قد جري استخدامها في القرن السادس عشر في بعض مشروعات التعدين في أوربا. وأن السجلات المالية لهذه المشروعات قد تضمنت بعض المفاهيم المعاصرة للتكاليف كالتكلفة الأولية وتكلفة الإنتاج ...الخ.    ويذهب البعض بعيداً إلى حد كبير فيري أن أنظمة للتكاليف في صورة أولية أو مبسطة قد تأكد استخدامها قبل الفراعنة وقدماء المصريين. فيقول البروفسور السوفيتي إيفان لاميكين إن المؤرخين وعلماء الآثار أثبتوا استخدام هذه الأنظمة الدفترية في القرن الثالث عشر قبل الميلاد لدى قدماء المصريين وفي فترة ما بين القرنين الخامس والثالث قبل الميلاد لدى الفينيقيين والفرس. وتأكد الاعتماد على أنظمة أكثر تطوراً في مشروعات الدولة الرومانية القديمة و محاسبة التكاليف .بيد أن هذه الإشارات التي تدلل على قدم استخدام أنظمة ومفاهيم التكلفة لم تقدم أية تفصيلات عن مدى تطور أو بساطة هذه الأنظمة أو عن مدى ارتباط أو انفصال هذه الأنظمة بباقي أنظمة المعلومات في المشروع نفسه إن جاز القول. وهو ما يجعل الحديث عن مثل هذا الاستخدام مبهماً ومشوباً بالضبابية. الأمر الذي يدفع البعض، ونحن بينهم، إلى تجاوز تلك الإشارات وإسقاط ذلك جزئياً عند الحديث عن تاريخ محاسبة التكاليف.    
أهداف محاسبة التكاليف
1. تحديد تكاليف الخدمة أو السلعة المنتجة، وذلك حتى تستطيع المنشأة تحديد أعمالها، ومركزها المالي في نهاية الفترة المالية، ولحساب تكلفة الخدمة أو السلعة يُفضل اتباع الإرشادات الآتية:
•تحديد كافة المنتجات، والتعرف على مواصفاتها وطبيعتها. دراسة العمليات الصناعية المختلفة، بالإضافة إلى حصر مراكز التشغيل.
•جمع البيانات والدراسات التي تتعلق بعنصر التكاليف، وذلك من خلال الإشعارات والمستندات التي تتعلق بتكاليف استعمال الأيدي العاملة والمواد.
• تحليل العناصر المختلفة التي تتعلق بالتكاليف، والسعي إلى تحميلها للخدمات أو الوحدات المنتجة.
2. الرقابة على المصاريف والتكاليف المختلفة، ويُقصد بها كيفية تحقيق الكفاءة في استعمال المواد الخام، والأيدي العاملة، والآلات، وإمداد الإدارة العليا بالمعلومات والبيانات عن الأنشطة المختلفة، وقد تتحقق هذه الرقابة من خلال المقارنة بين التكاليف في الوقت الحالي، والتكاليف في الفترات السابقة.
3. اتخاذ القرارات المتعلقة بتسعير الخدمات والمنتجات، حيث تقوم المنشأة بتحديد أسعار خدماتها ومنتجاتها، بحيث تكفل تحقيق ربح لها بعد استعادة التكاليف التي تكبدتها أثناء الإنتاج.
4. التخطيط على المدى البعيد: تعد الموازنة التقديرية هي أحد الخطط المالية والعينية، التي تغطي نواحي المنشأة كاملة، كما أنها تعتبر أحد الوسائل التي تستخدم للتعبير عن السياسات والأهداف التي ساهمت الإدارة في وضعها سواءً للمنشأة، أو الوحدات الإدارية المختلفة.
أنواع محاسبة التكاليف
1. التكاليف الثابتة: هي التكاليف التي لا تتأثر بالتغيرات الحاصلة في السوق أو النشاط، ومن الأمثلة عليها: الضرائب، والإيجارات، والرواتب الإدارية.
2. التكاليف المتغيرة: وهي التكاليف التي تتغير بحسب الظروف الخارجية المختلفة، أو في النشاط، ومن الأمثلة عليها: تكاليف المواد الخام، والأيدي العاملة، والعمولات، وتكاليف التصليح والصيانة، واستهلاك الآلات، ويتم إضافتها إلى تكاليف الإنتاج المختلفة.
3. التكاليف المختلطة: هي أحد أنواع التكاليف التي تجمع ما بين الثابتة والمتغيرة، كما يوجد عليها العديد من الأمثلة مثل: الاتفاقيات المختلفة لأنظمة الهاتف المحمول، ولكن يصعب تقييمها، بسبب تفاوت الاستجابة لتقلبات التعاملات المتنوعة.
مُحاسبة التكاليف القياسية
    تُعد مُحاسبة التكاليف القياسية Standard Costing أحد أنواع مُحاسبة التكاليف التي تُقوم على تحديد التكلفة القياسية بدلًا من التكلفة الفعلية، لذا فإنها تعتمد على الاستخدام الفّعال للعمالة والمواد المُستخدمة في إنتاج السلع والخدمات، على سبيل المثال: توقعت إحدى الشركات إنتاج 400 مُنتج ولكن تم العمل على إنتاج 500، لذا وِفق مُحاسبة التكاليف القياسية فإن تكلفة المواد ستكون أعلى نظرًا لزيادة إجمالي الكمية التي تم إنتاجها. فمُحاسبة التكاليف الفعلية تُعد نظام مُحاسبة يستخدمه المُصنعون من أجل تحديد الفرق بين التكاليف الفعلية والتكاليف المُتوقعة لإنتاج هذه السلع والتي تُعرف باسم التباين، ويُعد هذا النوع مُفيدًا لأغراض التخطيط من خلال معرفة الفرق بين التكلفة الفعلية والمُتوقعة والبحث عن الأسباب التي أدت لمثل هذه الفروق.
 مُحاسبة التكاليف على أساس النشاط
    تُستخدم مُحاسبة التكاليف على أساس النشاط Activity-Based Costing من خلال الاعتماد على الأنشطة، حيث يقوم هذا النوع من أنواع مُحاسبة التكاليف باعتبار الأنشطة بمثابة مُحرك للتكلفة، لذا فإن أي حدث أو عمل أو مُهمة هي مُحرك للتكلفة، كإعداد آلات الإنتاج وتصميم المُنتجات وتشغيل الآلات، على سبيل المثال: يقوم محاسبو التكلفة على توزيع استبيان في إحدى الشركات من أجل حساب الوقت الذي يحتاجه العاملون في مهامهم، وهذا بدوره يُعطي صورة أفضل عن إنفاق الوقت والمال .فمحاسبة التكاليف على أساس النشاط هي طريقة تُستخدم لتقدير التكاليف من خلال تحديد أنشطة المُؤسسة المُختلفة والوقت الذي تحتاجه من أجل تخصيص التكاليف لها.
يتبع...

المشـاهدات 353   تاريخ الإضافـة 04/01/2022   رقم المحتوى 33154
أضف تقييـم