الإثنين 2022/8/15 توقيـت بغداد
07901195815-07707011113    albaynanew@yahoo.com
جريدة يومية سياسية عامة مستقلة
لا ترتبط بحزب أو حركة أو جهة دينية أو سياسية
صاحب الإمتياز
ورئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
نواب من “امتداد” متضامنون مع خريجي الكليات والمعاهد الطبية .. يمنعون من دخول مبنى وزارة المالية
نواب من “امتداد” متضامنون مع خريجي الكليات والمعاهد الطبية .. يمنعون من دخول مبنى وزارة المالية
أخبار العراق
أضيف بواسـطة albayyna
الكاتب
النـص :

الصدر يدعو الحجاج للدعاء ليتخلص العراق من بقايا الاحتلال وجرثومة الفساد 

مؤكداً أن الحوارات مع “الاتحاد الوطني” وصلت اشواطاً جيدة .. الديمقراطي الكردستاني : المفاوضات الكردية استبعدت مرشح التسوية لرئاسة الجمهورية

نائب عنه: “الإطار التنسيقي” يعمل مع جميع الكتل لتشكيل حكومة “توافقية” تضمّ كل المكونات

“العزم” يعقد اجتماعه الأول بحضور “أبو مازن” .. ونواب مستقلون ينوون تقديم استقالاتهم

كتب المحرر السياسي

كشف النائب ضياء الهندي تفاصيل ما جرى بين عدد من النواب وحماية وزارة المالية اثناء محاولة دخول النواب الى مكتب وزير المالية أمس،موضحا ان حادثة منع دخول مكتب السيد وزير المالية التي تعرضنا لها انا وعدد من النواب كانت بتوجيه مباشر من وزير المالية بداعي تقديم طلب لقاء ونداء عبر الجهاز و باقي الروتين الذي وضع لاصحاب المصالح الضيقة والشخصية على حد تعبيره. وقال الهندي وهو نائب عن محافظة كربلاء حصل على مقعده بعد انسحاب الكتلة الصدرية، انه بعد انسحابنا وتهديدنا بجمع التواقيع لاستقدام وزير المالية الى مجلس النواب واستجوابه، بعث لنا بعض القيادات الأمنية من اجل العودة واللقاء به ،حيث اننا في بادئ الامر رفضنا لكن عندما رأينا شبابنا تحت اشعة الشمس القاسية عدلنا عن قرارنا وقبلنا اللقاء لكن بشرط دخول تنسيقية المتظاهرين عن خريجي الكليات و المعاهد الطبية  وهو ما حصل، واضاف من خلال منشور على صفحته الرسمية «لقد تم اللقاء بالوزير و حصل نقاش حاد بين الطرفين بخصوص موضوع المنع لكن ايضا تدخلت و طلبت من الجميع تجاوز الامر و التركيز بمطالب الشباب حيث وعدنا وزير المالية  بلقاء يجمعه مع وزير الصحة من اجل الخروج بقرار واحد يخص الخريجين و من ثم عرض ما سيتم الاتفاق عليه على مجلس الوزراء بعد غد للتصويت عليه. في وقت بعث زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر، امس الأول الاحد، رسالة الى حجاج بيت الله الحرام من العراقيين حصرا.وطلب الصدر في رسالة من الحجاج العراقيين الدعاء لانهاء امرين في البلاد ابرزهما التخلص من بقايا جرثومة الاحتلال اولاً ومن جرثومة الفساد ثانياً.وفيما يلي نص رسالة السيد الصدر: بسم الله الرحمن الرحيم قال تعالى في محكم كتابه العزيز : ( الحج أشهر معلومات فمن فرض فيهن الحج فلا رفث ولا فسوق ولا جدال في الحج وما تفعلوا من خير يعلمه الله وتزودوا فإن خير الزاد التقوى واتقونِ يا أولي الألباب). إن الآية الكريمة تحاول ارشاد الحجاج الى أمر مهم : هو التحلي بالأخلاق خلال هذه المناسك من خلال ترك : (الرفث ـ والفسوق ـ والجدال) وهي مجرد أمثلة لبعض أخلاقيات المسلم.فضلاً عن اخلاقيات الحاج . فمن يترك هذه الأمور فعليه أن يترك غيرها كالكذب والغيبة والنميمة والفواحش فضلاً عن الكبائر الأخرى كالشرك والقتل وغيرها . وذلك مطابقاً لما هو مطلوب من الصائم في شهر رمضان .. فالصوم وحده غير كافٍ . فكذلك الحج وحده غير كافٍ في صحة هاتين العبادتين . ولا سيما أن الصائم والحاج في ضيافة الله ، فالأول ضيف الله المعنوي ، والثاني ضيف الله في بيته العتيق : (الحرم المكّي : الكعبة ) . كما إن على الحاج وفقاً للآية اعلاه : فعل الخيرات والأعمال الصالحة وترك كل الشبهات والمحرمات والآثام وما إلى غير ذلك . من جانب آخر أكد الحزب الديمقراطي الكردستاني ، أن المفاوضات الكردية وصلت لمرحلة استبعدت مرشح التسوية، فيما أشار إلى أن الحوارات مع الاتحاد الوطني وصلت لأشواط جيدة.وقال النائب عن كتلة الحزب الديمقراطي شريف سليمان، إن مباحثات الحزب مع باقي الكتل السياسية وخاصة الإطار التنسيقي لم تنقطع بل هي شبه يومية، مبينا أن اشتراطاتنا في تشكيل الحكومة مبنية على اساس الدستور.وأضاف، أن هناك توجها حقيقيا لدى الكتل السياسية للتوصل الى حلول للوضع السياسي، مشيرا الى أن المفاوضات الكردية وصلت لمرحلة استبعدت مرشح التسوية.وتابع، إننا وصلنا لاشواط جيدة في مباحثاتنا مع الاتحاد الوطني.وأكد أن الكرد ليسوا سببا في الانسداد السياسي، لافتا الى أن الحزب الديمقراطي ومن يتحالف معه قادرون على ايقاف العملية السياسية، لكنه لن يفعل ذلك.وبين، إننا متفاهمون جدا مع التيار الصدري وتحالف السيادة والكتل المنضوية فيه، موضحا أن الوفود المفاوضة تغيرت بعد استقالة نواب الكتلة الصدرية. في وقت قال النائب عـن كتلة الفتح النيابية المنضوية فـي الإطار التنسيقي رفيق الصالحي، امس الاثنين، إن الوضع السياسي الحالي وبرغم استقراره من ناحية التحالفات، إلا أن قوى الإطار تضع مصلحة العراق فوق كل اعتبار.وأضاف الصالحي ، أن رؤية الإطار التنسيقي لا تتمحور في اتجاه واحد وإنما تعمل مع جميع كتل العملية السياسية للوصول إلى تشكيل حكومة توافقية تضم كل مكونات الشعب العراقي، مع مراعاة الكتلة الأكبر لأنها تمثل المكون الأكبر في العراق.وأشار إلى أن جميع القوى السياسية تسعى باتجاه الإسراع في تشكيل الحكومة وتذليل جميع المعوقات وتقريب وجهات النظر باتجاه تشكيل حكومة توافقية تجمع كل أطياف الشعب العراقي. وفي السياق ذاته اعتبر القيادي في ائتلاف النصر حسن البهادلي ، الحديث عن اختيار رئيس الوزراء حالياً سابق لأوانه، مشيراً الى أن الإطار التنسيقي ماض في تشكيل الحكومة.وقال البهادلي خلال حديثه لبرنامج عشرين الذي تبثه السومرية الفضائية، إن الحديث عن اختيار رئيس الوزراء حاليا سابق لأوانه، معتبراً أن هذا الموضوع حصرياً بالإطار التنسيقي.وأضاف أن هناك تبايناً بالآراء داخل الإطار ولا يوجد اختلاف داخل قيادات الإطار، مؤكداً أن الإطار التنسيقي حتى هذه اللحظة متماسك وماض في تشكيل الحكومة. وفي التطورات ايضا عقد تحالف العزم اجتماعه الأول بحضور زعيم حزب الجماهير الوطنية والقيادي في العزم أحمد الجبوري (ابو مازن)، لبحث مستجدات المشهد السياسي وبحضور عدد من نواب وقيادات العزم.وذكر المكتب الاعلامي لتحالف العزم ، ان رئيس تحالف العزم مثنى عبد الصمد السامرائي شدد على اهمية فتح باب الحوار مع جميع القوى السياسية، مشيرا إلى ان باب تحالف العزم مفتوح لباقي الكتل.ودعا المجتمعون، بحسب البيان إلى اهمية استمرار الحراك التفاوضي مع الاطراف السياسية كافة بهدف الوصول إلى نتائج تسهم في تشكيل حكومة قوية قادرة على مواجهة التحديات. في وقت كشف النائب المستقل المهندس علي الساعدي عن وجود نية لدى النواب المستقلين بتدقيم استقالاتهم.وقال الساعدي، ان هناك دراسة لعدد من النواب المستقلين لغرض تقديم إستقالاتهم بسبب ما طرأ من إحداث سياسية متسارعة ولرغبة الكتل السياسية بإنتاج حكومة توافقية بمشاركة الجميع وتهميشاً لدور المعارضة وهذا سينتج حكومة تشبه سابقاتها ستمنى بالفشل الذريع ويخالف تعهداتهم بإصلاح الوضع السياسي والإجتماعي وإعطاء دور للمعارضة النيابية وسنلجأ الى ترتيب قواعدنا الشعبية تمهيداً للمرحلة المقبلة.

المشـاهدات 105   تاريخ الإضافـة 28/06/2022   رقم المحتوى 36536
أضف تقييـم