الخميس 2024/2/22 توقيـت بغداد
07901195815-07707011113    albaynanew@yahoo.com
جريدة يومية سياسية عامة مستقلة
لا ترتبط بحزب أو حركة أو جهة دينية أو سياسية
صاحب الإمتياز
ورئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
إنتقالة في مسار عمل الحكومة .. السوداني يُعلن إطلاق الفُرص الاستثمارية لمشروعي (مترو بغداد) و (قطار كربلاء – النجف السريع)
إنتقالة في مسار عمل الحكومة .. السوداني يُعلن إطلاق الفُرص الاستثمارية لمشروعي (مترو بغداد) و (قطار كربلاء – النجف السريع)
الأخيرة
أضيف بواسـطة albayyna
الكاتب
النـص :

* صباح الشيخلي


  إن واحدة من أهم الثوابت في بناء أي دولة وجعلها متطورة ومزدهرة ويشعر شعبها بالرفاهية والاستقرار، واقتصادها  بالمتانة والقوة المرجوتين هي وجوب أن تتوافر إرادة وطنية حقيقية لدى أصحاب القرار ممن يقودون البلاد .. وأكيد إن هذه الإرادة لا تأتي من فراغ بل من إيمان مطلق وصميمي بعملية البناء والرغبة الشديدة في رؤية البلاد وهي تتربع قمة المجد. ومن دون توفر تلك الإرادة الوطنية فلا بناء ولا إعمار ولا خدمات ولا استثمار ولا هم يحزنون.. وللأمانة فإن من يتتبع مسار عمل حكومة السيد رئيس الوزراء (محمد شياع السوداني) سوف يتوقف امام جملة حقائق جوهرية في مقدمتها ان الحكومة تسير وفق برنامج حكومي مُحكم ومدروس بعناية فائقة ودقيقة ولا تعتمد التخمينات أو قصر النظر للأشياء .. والنقطة المهمة هي ان مفردات البرنامج الحكومي تسير ويجري تنفيذها بدقة وثقة عالية بعيدا عن الارتجالية او التخبط . والأمر الآخر هو ان البرنامج الحكومي قد تضمن أهدافا طموحة من ضمنها وعلى رأس أولوياتها هو خدمة المواطن العراقي من خلال تحقيق انجازات ملموسة على أرض الواقع وليست مجرّد مشاريع مرسومة على الورق، وأكبر دليل على ذلك ان المشاريع المُكرّسة أصلاً لفك الاختناقات المرورية يجري العمل بها بوتائر متسارعة وإن نسب الانجاز في حالة صعود مستمر، وأول ثمار تلك المشاريع قد تحققت بالفعل من خلال انجاز مجسر اكاديمية الفنون الجميلة ببغداد  الذي اطلق عليه مجسّر الفنان الراحل (فائق حسن)، كما ان مجسر (ساحة قرطبة) قد شارف على الانتهاء وان افتتاحه مسألة وقت وهكذا الحال لمشاريع اسكانية أخرى حيث اعلن السوداني عن انشاء (10) مدن سكنية جديدة في العراق ومنها (مدينة الصدر الجديدة) التي تضم (60) ألف وحدة سكنية وهي مدينة وليست مجمعاً سكنياً . ومدينة (علي الوردي) في قضاء النهروان كأكبر مدينة سكنية ومدينة الجواهري .. وما يُفرح هو إعلان رئيس الوزراء يوم الخميس الماضي اطلاق فرصتين استثماريتين احداهما لمشروع (مترو بغداد) والأخرى لـ(مشروع قطار كربلاء/ النجف) خلال حفل توقيع عقد بين وزارة النقل العراقية وتحالف شركتي (CHSS  و HSS) وهما شركتان لبنانية وماليزية ستقدمان خدماتهما الاستشارية للمشروع. وأوضح السوداني ان مشروع مترو بغداد قد أدرج ضمن تصاميم مدينة بغداد منذ عقود وخضع للكثير من الاجتهادات والبحث وأدرج في موازنات عدة من دون تنفيذ على ارض الواقع. وشدّد السوداني على تنفيذ رؤية الحكومة في النهوض بقطاع النقل العام كواحد من اهم الوسائل التي تؤمن سهولة النقل وتوفر الوقت والكلفة وخصوصا للفئات محدودة الدخل، فضلاً عن كونها مشاريع صديقة للبيئة حيث ستعمل بالطاقة الكهربائية وبالمناسبة فإن مشروع (مترو بغداد) يتكون من (7) خطوط و (14) محطة طرفية متوزعة بين مناطق بغداد المختلفة وبطاقة نقل تصل الى (25) الف مسافر في الساعة ويغطي 85% من مساحة العاصمة بغداد. اما الفرصة الاستثمارية الثانية فتتمثل بخط القطار الرابط بين النجف الاشرف وكربلاء المقدسة  الذي جرى الحديث عنه منذ سنوات على أثر ازمة النقل بين هاتين المدينتين اللتين تشهدان زيارات مليونية مستمرة في المناسبات الدينية والزيارات الكبيرة شبه اليومية والقطار عالي الكفاءة بسرعة (240) كم/ساعة ويتكون من (4) محطات هي النجف - كربلاء - مرأب بغداد في كربلاء وبمسافة (90) كيلومتراً .وقد حُدّد يوم غد الاثنين   (12/شباط الحالي) موعداً لفتح باب التقديم للشركات على منصة الهيئة من اجل تقديم عروضها على المشروعين وهو ما يؤكد جدية الحكومة وعملها (حار بـ حار) .. وبالمناسبة فإن النقل هو عصب الحياة ومن مظاهر الدول  المتقدمة فتحية لكل الجهود المبذولة من اجل عراق معافى ومزدهر. 
 

المشـاهدات 87   تاريخ الإضافـة 11/02/2024   رقم المحتوى 44340
أضف تقييـم