الخميس 2020/10/1 توقيـت بغداد
07901195815-07707011113    albaynanew@yahoo.com
جريدة يومية سياسية عامة مستقلة
لا ترتبط بحزب أو حركة أو جهة دينية أو سياسية
صاحب الإمتياز
ورئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
بعد تألقها بمسلسل (شلع قلع) .. شيماء رعد تفتح قلبها لـ(البينة الجديدة): شكراً للمخرج سامر حكمت الذي أعاد لي حب العمل لتكملة مشواري الفني
بعد تألقها بمسلسل (شلع قلع) .. شيماء رعد تفتح قلبها لـ(البينة الجديدة): شكراً للمخرج سامر حكمت الذي أعاد لي حب العمل لتكملة مشواري الفني
- فنية
أضيف بواسـطة albayyna
الكاتب
النـص :

حاورها / حمودي عبد غريب 
حظي المسلسل العراقي الكوميدي (شلع قلع) للمخرج سامر حكمت خلال فترة العرض في شهر رمضان هذا العام برضا وإستحسان الجمهور والوسط الفني عامة والعائلة العراقية خاصة وكان عملاً مميزاً جديراً بالمشاهدة وما أفرزه من صور واقعية داعبت مشاعر الناس بإظهار المظاهر الدخيلة والسلبية على مجتمعنا وبذات الوقت إضافة جديدة لنجاح الدراما العراقية عبر بوابة حكايات من الواقع المرير الذي نعاني منه والتي نقلت بأسلوب كوميدي ساخر مهذب تمكن فيه نجومه إياد راضي وزهير محمد رشيد وسعد خليفة بأداء شخصيات العمل بامتياز وشاركتهم الفنانة شيماء رعد وأجادت بجميع أدوارها وحققت النجاح وإعجاب كل من تابع وشاهد المسلسل وكانت لنا فرصة لقائها والحوار معها:

* متى كانت الخطوة الاولى بعالم الفن؟
- كانت الخطوة الأولى بمجموعة من الاعمال خاصة بالاعلانات التجارية ومنها انتقلت الى المسرح الشعبي العراقي (التجاري) واول اعمالي بالمسرح عام 1997 مسرحية شارع المرح. ثم دعيت لعدد من الاعمال التلفزيونية وهي مسلسل مناوي باشا الجزء الثاني كبداية للدراما العراقية لمسيرتي الفنية ومن اهم اعمالي مسلسلات (السيدة) و(مليشيا الحب) و(عندما تسرق الاحلام) و(الاختطاف) و(الحب والسلام) و(إعلان حالة حب) و(الثانية بعد الظهر) و(آخر ايام الصيفية) و(حرائق الرماد) وغيرها. ومن البرامج التلفزيونية (فلم هندي) و(الف ليلة وليلة) و(بلوتوث) وتلك كانت بالنسبة لي محطات مهمة في مشواري الفني.
* كيف ترين مشاركتك في المسرح الشعبي؟
- كان للمسرح الشعبي الفضل في صقل الموهبة وإعطاء الفنان فرصة التأقلم مع فن التمثيل وزوال الرهبة لذلك كانت بدايتي منه  بمسرحية شارع المرح والمسرحيات (سواها شدهان) و(خلة روحه بمرجوحة) و(هومسك) و(تانكو) و(درب الحيالة) و(شفت بعيني محد كلي) واخريات غيرها.
* ماذا تقولين عن مسلسل شلع قلع؟
- أود القول وللحقيقة كان شعوري بالعمل الاخير (شلع قلع) بأنه تجربة جميلة جداً وفرصة أن أشارك نجوم الكوميديا العراقية زهير محمد رشيد وإياد راضي وسعد خليفة ونسمة وبعضا من الممثلين الرائعين الذين شاركونا بالعمل والفرحة الاهم أنه بشهر رمضان 2019 لاكون ضيفة العائلة العراقية وهذا ما أسعدني كثيراً ولاسيما عملي ولاول مرة مع المبدع المخرج سامر حكمت أعاد لي حب العمل وأعطاني الثقة بنفسي لتكملة مشواري الفني وبصورة جديدة كان بجهوده الرائعة والحثيثة لاظهار المسلسل بجودة عالية وظهوري المميز كان له بصمة واضحة من خلال توجيهاته وإرشاداته الفنية في عالم الإخراج ولا أنسى دور الفنان الكبير المبدع اياد راضي في ذلك وهذا العمل اضاف لي لمسة جديدة لمسيرتي الفنية وبعد غيابي عن قناة الشرقية المميزة  منذ عام 2011، ويعد (شلع قلع) نقلة نوعية في حياتي الشخصية وكان رضا الجمهور وحب الناس للمسلسل قد أعطاني حالة من اليقظة والانتباه بأن أختار الاعمال النافعة للمجتمع لان ما قدمناه في (شلع قلع) رسائل مكتوبة في (20) حكاية بإطار كوميدي امتاز بالجودة العالية في ايصال الفكرة وطرحها للمشاهدين والحمد لله كنت جزءا من هذه الرسائل. فشكراً للمخرج سامر حكمت الذي أعاد لي حب العمل لتكملة المشوار بفن التمثيل.
* كيف وجدت أجواء العمل بهذا المسلسل؟
- كانت الاجواء ممتعة وكانت تسودنا الألفة والوئام طيلة فترة المسلسل الذي استمر تصويره مروراً بايام رمضان الاولى ولا ننسى المواقف الرائعة والمضحكة والقفشات في كواليس عملنا الرائع الذي كان جميلاً بأيام تصوير (شلع قلع) ولا تنسى مطلقاً وإن شاء الله تتكرر في الاحلى ونحو الافضل مستقبلاً.
* كلمة أخيرة في ختام الحوار؟
- أود أن أشكر جميع كادر العمل الفني والاداري لمسلسل (شلع قلع) بدون إستثناء والشكر الجزيل لقناة الشرقية التي اتاحت لي فرصة جديدة  للعمل معهم.. وامتناني وشكري وتقديري لصحيفة «البينة الجديدة» السباقة التي قدمت تهاني النجاح ولك استاذي والزميل المتواصل معنا طيلة السنوات الماضية وعلى هذه الالتفاتة المميزة ودمتم طيبين ومبارك عيد الصحافة العراقية في الخامس عشر من حزيران الحالي وهي تحتفل بالعيد 150 على صدور اول صحيفة عراقية 15/6/1869.

المشـاهدات 1500   تاريخ الإضافـة 19/06/2019   رقم المحتوى 17687
أضف تقييـم